المواطن والاحرار: نرفض شروط المالكي لإعادة تشكيل التحالف الوطني

قالَ ائتلافا المواطن والاحرار ان محاولات رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي لاعادة تشكيل التحالف الوطني يجب ان تكون مقرونة بتحويله الى مؤسسة رصينة بنظام داخلي فاعل لايقتصر عمله على تسمية رئيس الوزراء المقبل ويموت سريريا بعدها كما حدث في السنوات الماضية. وقال النائب عن كتلة المواطن عزيز العكيلي لـ “المستقبل” امس ان ائتلافه وكتل الاحرار والفضيلة وتيار الاصلاح متفقون على تقوية وترصين التحالف والعمل لوضع نظام داخلي تجعل منه مؤسسة رصينة لايقتصر عملها على تخريج رئيس الوزراء وتموت بعد ذلك. واضاف العكيلي ان التحالف الوطني يدعو دولة القانون للدخول معه ضمن هذا الاطار لا وفق مبدأ “ادخل معكم وانا الرئيس”، كما يريد المالكي الذي ينادي الان بحكومة الاكثرية داخل التحالف يكون هو صاحب القدح المعلى فيها، مبينا ان اعادة تشكيل التحالف الوطني لا يعني بالضرورة دعم الولاية الثالثة لرئيس مجلس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي. واكد ان مكونات التحالف تبحث التوافق عن مرشح يحظى بقبول داخلي منها وقبول وطني من الكتل الاخرى، محذرا من ان عدم الاتفاق على تلك الاسس سيدفع نحو توزيع الوزارات لكسب الاصوات ثم المضي نحو الترشيق الوزاري على غرار الدورة السابقة. واكد النائب عن ائتلاف المواطن ان المالكي يعول على ضم الكتل المنفردة الصغيرة لتشكيل حكومة الاغلبية التي ستكون اضعف من سابقتها بعيدا عن الكتل التي صوتت لتحديد ولاية الرئاسات بدورتين لاغير. بدوره قال المتحدث باسم تيار الأحرار جواد الجبوري لـ “المستقبل” ان كتلته تؤيد اعادة احياء التحالف الوطني ماقد يقنع القوى المنضوية داخله باعادة مناقشة العرف الدستوري الذي يرفض ديمومة السلطة. ورفض الجبوري التكهن بسيطرة ائتلاف دولة القانون على التحالف الوطني لكونه حصل على اعلى المقاعد في التحالف، مؤكدا ان المعيار العددي ليس هو المعيار الكلي لاختيار رئيس الوزراء، وانما توجد معايير اخرى مثل المقبولية والرمزية لبعض القوى داخل التحالف الوطني التي ستؤثر في اختيار الشخصية التي ستتولى منصب رئاسة الوزراء. Read more: المواطن الاحرار

وسوم :