فقدان ثلاثة فرنسيين وعراقي يعلمون في منظمة كاثوليكية

93

فُقد أربعة أشخاص في محيط السفارة الفرنسية في بغداد الجمعة، يعملون في منظمة “إس أو إس كريتيان دوريان” غير الحكومية التي تساعد المسيحيين المشرقيين. ثلاثة من المخطوفين فرنسيون والرابع عراقي، ولم تتلق المنظمة أي طلب فدية.

إعلان
أعلنت جمعية كاثوليكية فرنسية الجمعة فقدان أربعة من موظفيها، هم ثلاثة فرنسيين وعراقي منذ الاثنين في بغداد.

وقال بنجامين بلانشار مدير عام منظمة “إس أو إس كريتيان دوريان” غير الحكومية التي تساعد المسيحيين المشرقيين إن الرجال الأربعة “فقدوا في محيط السفارة الفرنسية”.

وأضاف خلال مؤتمر صحافي في باريس أنه “لم يتم طلب فدية” ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن فقدانهم.

وأشار بلانشار إلى أن أفراد الفريق المفقودين كانوا في بغداد “لتجديد تأشيراتهم وتسجيل الجمعية لدى السلطات العراقية”، مضيفا أنهم “موظفون متمرسون يعملون معنا منذ سنوات”.

ويذكر أن المنظمة تعمل في العراق منذ 2014 عندما سيطر تنظيم “الدولة الإسلامية” على محافظة الموصل، مرغما عشرات الآلاف من المسيحيين والأيزيديين على النزوح. وهي تعمل بشكل أساسي في أربيل عاصمة كردستان حيث لجأ الكثير من المسيحيين.



التعليقات مغلقة

عذراً التعليقات مغلقة لا يمكنك اضافة تعليق.