حداد: المفاوضات النفطية بين الحكومة الاتحادية وكردستان لم تتوصل إلى اتفاق نهائي

92

صرح نائب رئيس البرلمان العراقي بشير حداد أن طرفي المفاوضات بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان حول ملفات النفط ومستحقات رواتب موظفي الاقليم لم تسفر عن اتفاق نهائي.
وقال حداد لصحيفة “الصباح” الحكومية الصادرة اليوم الأحد إن طرفي المفاوضات بين الحكومة الاتحادية وحكومة الإقليم “لم يتوصلا إلى اتفاق نهائي بشأن ملفات النفط ورواتب موظفي الإقليم حتى الأن”.
وأضاف “أن الفترة الماضية شهدت حوارات واجتماعات مكثفة بين وفد حكومة إقليم كردستان والحكومة الاتحادية تمت خلالها مناقشة جميع الملفات العالقة بين الإقليم وبغداد لاسيما ما يتعلق بآلية تصدير النفط وتسليم المستحقات المالية للإقليم على أساس التفاهمات المشتركة بين الطرفين وتم تشكيل لجنة فنية للمضي بمعالجة تلك الملفات”.
وذكر “نحن بانتظار عودة المفاوضات من جديد بين الوفدين لاستكمال المباحثات السابقة بهدف الوصول إلى حلول وتفاهمات جديدة والتوصل إلى اتفاق نهائي يرضي جميع الأطراف”.
وشهدت الأسابيع الماضية جولتي مفاوضات بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان للتوصل إلى آلية تمكن الحكومة الاتحادية من تصدير النفط المنتج في حقول إقليم كردستان بمعدل 250 ألف برميل يوميا بضمان قيام الحكومة الاتحادية بتسديد مستحقات رواتب موظفي الإقليم وقوات البيشمركة الكردية.
ومن المنتظر أن تبدا الحكومة الحكومة العراقية الجديدة قريبا مناقشة مشروع الموازنة العامة الاتحادية للبلاد للعام الحالي بعد أن أخفقت الحكومة السابقة في إقرارها وعرضها على البرلمان للمصادقة عليها.



التعليقات مغلقة

عذراً التعليقات مغلقة لا يمكنك اضافة تعليق.