الأكثر مشاهدة

العراق يبرم عقدين جديدين بمجال الطاقة ويعيد فتح منافذه الجنوبية مع ايران

افاد وزير الطاقة الايراني رضا اردكانيان بالتوصل لاتفاق على ابرام عقدين في مجال تحسين وتطوير صناعة الكهرباء في العراق.

جاء ذلك بعد لقائه نظيره العراقي ماجد حنتوش والذي يزور طهران ضمن الوفد المرافق لرئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى.

وقال اردكانيان ان العقدين يتعلقان بالحد من التلف بشبكة توزيع الكهرباء في محافظتي النجف وكربلاء، وتصليح محولات التوزيع في هذا البلد الجار، مشيرا للتوصل لاتفاق نهائي بخصوصهما وسيتم توقيعهما.

وحول مستحقات توريد الكهرباء للعراق بيّن الوزير اردكانيان بأنه تم الاتفاق على دفع جزء من مستحقات شركة “توانير” لتوليد ونقل وتوزيع الكهرباء الايرانية بدءا من نهاية شهر يوليو/تموز الجاري.

وأعلن رئيس غرفة التجارة المشتركة بين ايران والعراق يحيى آل اسحاق يوم الثلاثاء عن السعي الى وضع جدول زمني للعراق لسداد ما بذمته من ديون تُقدر بنحو ثلاثة مليارات دولار عن استيراد الطاقة من إيران .

وكان وزير الطاقة الإيراني رضا أردكانيان، في شهر حزيران الماضي، توقيع عقد مدته عامين لتصدير الكهرباء إلى العراق.

وتزود طهران العراق بالكهرباء بواقع 1200 ميغاوات عبر أربعة خطوط؛ هي خط (خرمشهر – البصرة)، و(كرخة – العمارة)، و(كرمنشاه – ديالى)، و(سربيل زهاب – خانقين).

كما يساهم الغاز المستورد من إيران، بتشغيل محطات كهربائية عراقية ترفد المنظومة بما يقارب من 3300 ميغاوات.

ويأتي توقيع عقد تصدير الكهرباء لمدة عامين، بعد أعلان الولايات المتحدة الشهر الماضي،عن إعفاء مدته 120 يوماً لاستيراد الكهرباء من إيران إلى العراق، عقب تشكيل حكومة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي.

وتعفي واشنطن العراق، من عقوبات استيراد الغاز والكهرباء من إيران، جراء عجز بغداد عن سد الحاجة المحلية من الطاقة الكهربائية.

ويبلغ إنتاج العراق من الطاقة الكهربائية وفقا لوزارة الكهرباء 13500 ميغاوات، ويخطط لإضافة 3500 ميغاوات خلال العام الحالي، عبر إدخال وحدات توليد جديدة إلى الخدمة؛ إلا أن التقديرات تشير لحاجة البلد لأكثر من 20 ألف ميغاواط.

في غضون ذلك أعلن وزير المالية العراقي علي علاوي عن قرب إعادة فتح المعابر الجنوبية لبلاده مع ايران.

جاء ذلك في اجتماع بين رئيس مصلحة الجمارك الايرانية مهدي ميراشرفي مع وزير المالية العراقي علي علاوي، وذلك على هامش لقاء الرئيس الايراني حسن روحاني ورئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي.

وافاد علاوي بقرار بلاده باعادة فتح المنافذ الجنوبية ( شلمجه وجذابة) قريبا، والتي اغلقت على خلفية تفشي فيروس كورونا وتم تشغيلهما جزئيا مؤخرا.

وأعرب وزير المالية العراقي رغبة بلاده بالتعاون المشترك والافادة من تجارب الجمارك الايرانية بمجال أتمتة الاجراءات، مقترحا ايفاد خبراء وموظفي الجمارك العراقية لهذا الخصوص.

وأكد الجانبان على ضرورة انشاء بوابات تجارية مشتركة، فيما أعرب رئيس مصلحة الجمارك الايرانية عن استعداده بتنفيذ اجراءات مشتركة بمجال تبادل المعلومات الجمركية وتأهيل موظفي الجمارك العراقية واعادة فتح المعابر المشتركة.

وكان العراق قد قرر في مطلع شهر آذار الماضي اغلاق منافذه البرية الخمسة مع ايران بشكل تام بسبب تفشي ظهور فيروس كورونا لكنه عاد مؤخرا وفتح بعضها امام

وسوم :