اللكاش: مخاطبا صالح والحلبوسي منصبي رئيسي الجمهوريه والنواب هما لجميع اطياف الشعب العراقي وليس لطائفه دون طائفه اخرى

اعرب النائب السابق محمد اللكاش عن امتعاضه واستنكاره الشديدين لعدم قيام رئيسي الجمهوريه والنواب بتهنئة الشعب العراقي بمناسبة عيد الغدير الأغر رغم رسائل التذكير التي ترسل إليهما في كل عام بعد تسلم منصبيهما . فان دل على شي فانما يدل على النفس الطائفي المقيت الذي يحملانه والاستهانه باغلبية الشعب العراقي الذي اجلسهم على هذين الكرسيين بالرغم من ان حديث الغدير متفق عليه في مصادر المسلمين كافه.
رافضا الازدواجية والمزاجيه في التعامل مع الأعياد والعطل الوطنيه والمناسبات الرسميه
وفي رده على سؤال بان الكاظمي انظم الى صالح والحلبوسي بعدم التهنئه
اجاب اللكاش: بان الكاظمي ( متيه المشيتين)
يذكر بان ملايين المسلمين في جميع البلاد الاسلاميه وغيرها يحتفلون سنويا بعيد الغدير . انتهى

وسوم :