السعودية.. إعفاء قائد عسكري بارز و5 مسؤولين بـ”شبهات فساد”

أعلنت السلطات السعودية، الجمعة، إعفاء قائد حرس الحدود و5 مسؤولين بارزين من مناصبهم، وإحالتهم للتحقيق بسبب “شبهات فساد”.
ووفق وكالة الأنباء السعودية الرسمية، صدر أمر ملكي بإحالة مسؤول إلى التقاعد وإعفاء عدد من المسؤولين، إثر “تعديات غير نظامية على أراضي مشروع البحر الأحمر”، والتحقيق مع جميع المسؤولين.
وشمل الأمر الملكي: “إنهاء خدمة الفريق عواد بن عيد بن عوده البلوي، مدير عام حرس الحدود، بإحالته إلى التقاعد، وإعفاء محافظي أملج والوجه (تبوك/شمال) ورئيس مركز السودة (جنوب غرب)، وإعفاء قائدي قطاع حرس الحدود في أملج والوجه (شمال)”.
وأوضح: “بناء على ما ورد من الهيئة الملكية لمحافظة العلا وشركة البحر الأحمر وشركة تطوير السودة، بشأن التعديات غير النظامية على أراضي مشروع البحر الأحمر والتي تجاوزت 5 آلاف حالة تعدِ وتجاوزت العشرات في محافظة العلا (غربي المملكة)”.
وتابع: “تقوم هيئة الرقابة ومكافحة الفساد (رسمية) بالتحقيق مع جميع المسؤولين المشار إليهم، وتتخذ الإجراءات النظامية بحقهم والرفع بما يتم التوصل إليه”، وفق الأمر الملكي ذاته.
ومشروع البحر الأحمر، أحد أكبر المشروعات السعودية التي أعلن عنها ولي العهد محمد بن سلمان في يوليو/تموز 2017، وتبلغ مساحته حوالي 34 ألف كيلو متر مربع، ويتضمن أكثر من 90 جزيرة طبيعية بين منطقتي أملج والوجه (شمالي المملكة).
وفي عام 2017، تولت هيئة الرقابة ومكافحة الفساد، احتجاز العشرات من الأمراء ورجال الأعمال والأثرياء السعوديين، فيما عُرف آنذاك بـ”اعتقالات الريتز كارلتون”، التي انتهت بالإفراج عنهم، مقابل تقديمهم جزءا من ثرواتهم.

وسوم :