الاتحاد الوطني الكردستاني ينفي وقوف الحزب خلف التظاهرات الأخيرة في السليمانية وحلبجة

نفى عضو الاتحاد الوطني الكردستاني، آرام جباري، اليوم الاحد، الاتهامات التي توجه لحزبه بشأن وقوف الحزب خلف التظاهرات الأخيرة في السليمانية وحلبجة.

وقال جباري : إن “التظاهرات حق مشروع ومكفول وفقا للدستور والقانون ونحن ضد حرق المباني والمقرات الحزبية ونعدها أعمالا تخريبية، ولكن المواطن من حقه ان يعبر عن رأيه إزاء المعاناة اليومية المستمرة” .

وأضاف أن “هنالك تقصيرا واضحا من قبل حكومة الإقليم وخاصة في مسألة الرواتب وبسبب الأوضاع المعيشية وتأخر صرف الرواتب والاستقطاعات فأن المواطنين قد وصلوا لمرحلة الغضب، لكن بنفس الوقت يجب ان يتحلوا بالعقلانية والسلمية في التعبير عن الرأي”.

وأشار إلى أن “الاتحاد الوطني لايسعى الى إفشال حكومة مسرور بارزاني إطلاقا بل نحن نتعاون معهما وقدمناها لها الإستشارات ولكن نحن نقف مع مطالب المواطنين ومعاناتهم ويجب حل مشكلة الرواتب بالسرعة الممكنة خاصة بعد الاتفاق الأخير مع بغداد”.

وسوم :