بعد نشرها تقرير “كاذب”.. النقل تتوعد بمقاضاة قناة “الشرقية”

توعدت وزارة النقل، اليوم الأحد، بمقاضاة قناة “الشرقية” بعد بثها تقريرا مليئاً بـ “التدليس والكذب”.

وذكر بيان للوزارة: “تود وزارة النقل ان توضح انه في كل خطوة تتخذها الوزارة بإتجاه مكافحة الفساد وفي كل معركة تخوضها للاطاحة برؤوس الفساد من اجل خدمة المواطن العراقي الكريم الذي عانى الامرّين جراء ممارسات مافيات الفساد وعقودهم التي اثقلت كاهل المواطن، نجد هناك من يتربص بنا سوءاً مستغلين بعض الاعلاميين المأجورين والذين لايمتّون لمهنة الاعلام الشريف بصلةٍ انما هي اقلام اشترتها مافيات الفساد من اجل الايقاع بين الوزارة والمواطن وليس آخرها ما قام به مراسل قناة الشرقية حينما بثت له القناة تقريرا مليئا بالتدليس و الكذب للنيل من المنجز الاخير لوزارة النقل المتمثل بتسيير باصات نقل وسيارات من عدة مناطق من بغداد باتجاه مطار بغداد وصولا الى صالة المسافرين”.

وأضاف البيان، إن “التقرير حاول تضليل الرأي العام العراقي و إثارته ضد هذا المنجز و خلق فجوة بين الوزارة والمواطن للعودة الى مشروع الاستثمار الذي عانى منه العراقيون واستنفد اموالهم”.

وأشار الى ان “المراسل المذكور استخدم الكادر الاعلامي المرافق له وقام بتصويرهم على انهم مسافرين متذمرين، مما يُعدّ خرقاً سافراً لمواثيق الشرف الاعلامية و انتهاكا لمهنية الاعلام و تجاوزا على حرمة السلطة الرابعة”.

وتابع البيان: “في الوقت الذي ندين و نستنكر ماقام به هذا المراسل المرتزق و المرتبط بعلاقات مشبوهة و معروفة لدى الجميع مع احد المستثمرين المتضررين مؤخرا فاننا في ذات الوقت نؤكد على حقنا في مقاضاة المراسل والقناة التي بثت هذا التقرير و روجت له امام المحاكم العراقية”.

وبينت الوزارة، للمسافرين ان “باصاتها متوفرة على مدار الساعة سواء لايصال المسافرين الى الصالات او لاعادتهم الى مرائب بغداد، و لا سبيل امامنا الاّ المضي قدما في مقارعة كل الفاسدين و من يروج لهم ويصفق ممن باعوا مبادئهم و اقلامهم بالسحت و المال الحرام”.  

وسوم :