ماكرون سيلتقي السيستاني في النجف خلال زيارته العراق

أفادت صحيفة عراقية بأن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي سيبدأ صباح اليوم الأربعاء زيارة قصيرة إلى العراق سيلتقي المرجع الشيعي الأعلى علي السيستاني في منزله بمحافظة النجف.
وذكر تقرير لصحيفة “كل الأخبار” المستقلة الصادرة اليوم الأربعاء أن “الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون سيصل اليوم الأربعاء إلى العراق في أول زيارة رسمية له إلى العراق وضمن برنامج زيارته الاجتماع بالمرجع الشيعي الأعلى في العراق علي السيستاني في محافظة النجف”.
وبحسب مصادر عراقية، فإن الرئيس الفرنسي سيلتقي بعد إجراء مراسم استقبال رسمية في قصر السلام الرئاسي كلا من الرئيس العراقي برهم صالح ورئيس الحكومة مصطفى الكاظمي ورئيس البرلمان محمد الحلبوسي ورئيس إقليم كردستان نيجيرفان برزاني في بغداد لبحث مجالات التعاون الثنائي بين البلدين والحرب ضد الإرهاب ودعم الاستقرار في المنطقة.
ومن جانب آخر، كشفت صحيفة “الصباح” الحكومية الصادرة اليوم الأربعاء في تقرير تصدر صفحتها الأولى أن زيارة الرئيس الفرنسي إلى العراق “تحمل ملفات مهمة وحساسة وتعبر عن وقوف باريس إلى جانب بغداد في مختلف الأصعدة”.
كما نقلت الصحيفة عن النائب في البرلمان العراقي سعران الأعاجيبي قوله إن زيارة الرئيس الفرنسي إلى بغداد تأتي “كدعم للحكومة العراقية وستكون مصدر قوة لاسيما من الناحية العسكرية” إذ يمكن لفرنسا تصدير طائرات للعراق وتسليح القوة الجوية العراقية.
 ورجح  أن يبحث الجانبان العراقي والفرنسي “موضوع القصف التركي على مناطق شمالي البلاد في إقليم كردستان”.

وسوم :