مدير بلدية الناصرية المقال يكشف عن الضغوطات التي تعرض لها..

كشف مدير بلدية الناصرية المقال المهندس محمد عبد ليلو عن تعرضه إلى ضغوطات كبيرة من قبل محافظ ذي قار ناظم الوائلي حيث كلف مدير مكتبه مصطفى الغزي بأن أدفع له ١٨٠ مليون من واردات البلدية التي لم تغطي رواتب العاملين بسبب جائحة كورونا والتظاهرات واجباري أن أدفع راتب شهري للمحافظ ١٥ مليون وان أعين في البلدية بأكثر من ١٠٠ عامل يتقاضون رواتب وهم جالسين في بيوتهم كل ذلك أدى إلى اقالتي علما أني قدمت طلب اعفائي قبل ذلك وان الأمور في بلدية تسير إلى الأسوء بفعل أفعال المحافظ ومدير مكتبه..
وكشف ليلو أن بقاء المحافظ في منصبه يؤدي الئ تدهور المحافظة وخاصة مدينة الناصرية لان الهدف الذي جاء من أجله ليس خدمة أبناء المحافظة وإنما الاستيلاء على القطع المتميزة حيث قام بجرد جميع القطع الأراضي المتميزة في مدينة واحتفظ بأرقامها.لديه..
ان الظروف الصعبة التي تمر بها بلدية الناصرية ستؤدي الئ انهيار تقديم الخدمات لأبناء الناصرية بسبب الكومشنات التي يطلبها المحافظ..

🟠 https://t.me/tasrebatnews

وسوم :