القوات الأمنية تشتبك مع مهربين قرب الحدود السورية والإعلام الأمني تكشف التفاصيل

اعلنت خلية الإعلام الأمني العراقي، يوم الخميس، عن ملاحقة مهربي مخدرات “مسلحين” على الحدود السورية، مشيرة الى القبض على مسلح سوري الجنسية وبحوزته “مخدرات”.

وقالت الخلية في بيان ورد الى وكالة شفق نيوز، إن “احدى الكاميرات الحرارية في مقر السرية الثالثة في الفوج الأول لواء المشاة ٧١ بالفرقة ١٥ بالجيش العراقي رصدت على الشريط الحدودي مع الجانب السوري تقرب مجموعة يقدر عددهم 15 شخصا يحملون مواد تهريب مع اشخاص يحملون اسلحة خفيفة”.

وأوضحت أنه “بعد اجتيازهم للساتر الحدودي بمسافة 150 م تم الاصطدام بقوة احدى الكمائن العائدة للفوج وتبادل اطلاق النار بين المهربين وقواتنا”، مبينة أنهم “لاذوا بالفرار الى داخل العمق السوري”.

وأضاف البيان “تمكنت قواتنا الامنية خلال هذا الواجب من القاء القبض على شخص سوري الجنسية يعمل مع المهربين، كما ضبطت كارتونة كبيرة مملوءة باكياس حبوب (مخدرة) عدد 100 كيس كل كيس يحتوي على 2000 حبة اي ما مجموعة 200000 الف حبة مخدر، كما ضبطت ٢٠ حاوية زنة (٢٠) كغم مملوءة بمادة (الدهن الحر)، وقد تم التعامل مع المواد المضبوطة أصوليا”.

وسوم :