حرمان طبيب لبناني من الجنسية الألمانية لرفضه مصافحة النساء!

قضت محكمة ألمانية بعدم منح الجنسية لطبيب لبناني، لرفضه مصافحة النساء.

وأفادت وسائل إعلام ألمانية بأن محكمة قضت بحرمان مهاجر من الحصول على جنسية البلاد بسبب رفضه مصافحة النساء.

وبحسب التقارير الإعلامية، فإن الرجل، وهو طبيب لبناني، يرفض مصافحة النساء لأسباب دينية.

إلّا أن محكمة إدارية في ولاية بادين فورتيمبرج رأت أن رفض مصافحة النساء يأتي كنتيجة «رؤية أصولية للقيم والثقافة ترى في المرأة إغواء جنسياً خطيراً» وهو الأمر الذي يمثل «رفضاً للاندماج في الظروف الحياتية الألمانية». وكان المهاجر اللبناني قد درس الطب في ألمانيا قبل أن يمتهن الطب، وقد تقدّم للحصول على الجنسية في 2012 وحقّق نجاحاً كبيراً في اختبار الجنسية.

وكان الطبيب قد لجأ إلى القضاء بعد أن حرم من الجنسية لرفضه مصافحة المسؤولة عن تقديم شهادة الجنسية في 2015 قبل أن تقوم الأخيرة برفض منحه الشهادة ورفض طلبه.

وسوم :