النزاهة تضبط حالات رشى بالجرم المشهود في محافظات البصرة وبغداد وكربلاء

أعلنت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة، الأربعاء، عن تنفيذ ثلاث عمليَّات ضبطٍ لحالات تعاطي الرشوة بالجرم المشهود في محافظات البصرة وبغداد وكربلاء.
وأشارت الدائرة، وفي معرض حديثها عن العمليَّة الأولى التي نفَّذتها ملاكات عمل مديريَّة تحقيق البصرة، بحسب بيان لها ، إلى “ضبط مسؤول قسم تقاعد قضاء القرنة، مُتلـبِّساً بالجرم المشهود أثناء تسلُّم الرشوة، لقاء تسهيل قبض الفروقات الماليَّة من فرع هيئة التقاعد في البصرة”، مُبيِّنةً أن “العمليَّة أسفرت عن ضبط عددٍ من الأضابير التقاعديَّـة بحوزة المُتَّهم”.
وأضافت الدائرة إن “فريق عمل مديريَّة تحقيق بغداد تمكَّن من ضبط موظفٍ في وزارة الكهرباء بالجرم المشهود أثناء تسلُّمه مبلغ رشوةٍ، مقابل إعادة التيار الكهربائيِّ الذي تمَّ فصله من المصدر الرئيس عن إحدى البنايات، وإعادة المقاييس للعمل، كما تمَّ ضبط المعاملة الخاصَّة بالبناية خلال العمليَّـة”.
وتابعت: “ملاكات مكتب تحقيق كربلاء، التي انتقلت الى مديريَّة تنفيذ المحافظة، قامت في عمليَّةٍ منفصلةٍ بضبط مسؤول الأضابير في المديريَّة مُتلبساً بالرشوة مقابل تسليم الإضبارة التنفيذيَّة العائدة لأحد المراجعين”.
وأوضحت الدائرة أنه “تمَّ تنظـيم محاضر ضبطٍ أصوليَّةٍ بالمبرزات المضبوطة مع الأوليات في العمليات التي نُفِّذَت؛ بناءً على مذكراتٍ قضائيَّةٍ، وعرضها بصحبة المُتَّهمين على السادة قضاة محكمة التحقيق المُختصَّة بقضايا النزاهة في البصرة وبغداد وكربلاء، الذين قرَّروا توقيف المتهمين”.
يُشارُ إلى أنَّ الهيئة ثمَّنت تعاون المواطنين والمُؤسَّسات الحكوميَّة وغير الحكوميَّة في الإبلاغ عن حالات الفساد والمساومة والابتزاز عبر منافذها الرسميَّة، بما يفضي إلى تنفيذ عمليات الضبط بالجرم المشهود.انتهى29/أ43

وسوم :