نجاة ناشط مدني من محاولة إغتيال في الديوانية

افاد مصدر في الشرطة العراقية يوم الاحد نجاة ناشط مدني بالاحتجاجات من محاولة اغتيال في محافظة الديوانية جنوبي العراق

وقال المصدر، ان “عبوة ناسفة كانت موضوعة امام منزل الناشط المدني عمار الخزعلي في قضاء السنية في الديوانية انفجرت مخلفةً اضرارا مادية بواجهة المنزل دون إصابات بشرية”.

من جانبهم قال شهود عيان ان مسلحين فتحوا النار على منزل الخزعلي بعد انفجار العبوة مباشرةً.

وكان العشرات من المتظاهرين قد قتلوا وجرحوا في الخامس من شباط/فبراير الماضي بإطلاق نار رافق اجتياح أنصار رجل الدين مقتدى الصدر من أصحاب القبعات الزرق لساحة اعتصام ساحة الصدرين وسط النجف.

وأطلق الناشطون على الحادث، آنذاك، اسم “مجزرة ساحة الصدرين”.

وتعهدت الحكومة العراقية بزعامة مصطفى الكاظمي بملاحقة المتورطين بقتل المتظاهرين وتقديمهم للعدالة، إلا أن أي متهم لم يدن لغاية الآن.

وقتل 560 من المتظاهرين وأفراد الأمن خلال الاحتجاجات غير المسبوقة في البلاد والتي بدأ في تشرين الأول/أكتوبر 2019، واستمرت لمدة عام تقريبا.

نجاة ناشط مدني من محاولة إغتيال جنوبي العراقنجاة ناشط مدني من محاولة إغتيال جنوبي العراق

وسوم :