استقدام مدير عام سابق لدائرة صحة الديوانية على خلفية شكوى أحد النواب

كشفت هيئة النزاهة الاتِّحاديَّة عن صدور أمر استقدامٍ لمديرٍ عامٍّ سابقٍ لصحَّة محافظة الديوانيَّـة؛ مُبيّنةً أنَّ الأمر جاء على خلفيَّة شكوى مُقدّمةٍ من قبل أحد أعضاء مجلس النُّوَّاب.

دائرة التحقيقات في الهيئة، وفي معرض حديثها عن تفاصيل القرار، أفادت في بيان بـ”إصدار قاضي محكمة الديوانيَّة المُختصَّة بالنظر في قضايا النزاهة أمراً باستقدام مديرٍ عامٍّ سابقٍ لصحَّة الديوانيَّة؛ استناداً إلى أحكام المادَّة (331) من قانون العقوبات”.

وتابعت الدائرة إنَّ “الأمر جاء على خلفيَّة شكوى مُقدَّمةٍ من قبل أحد أعضاء مجلس النُّوَّااب تضمَّنت شبهة ارتكاب مُخالفاتٍ لمعاملات شراءٍ مُخالفةٍ للضوابط، فضلاً عن مخالفاتٍ أخرى وردت في الشكوى المُقدَّمة”.

وتنصُّ المادة (331) من قانون العقوبات “يعاقب بالحبس وبالغرامة أو بإحدى هاتين العقوبتين: كل موظف أو مكلف بخدمة عامة ارتكب عمدا ما يخالف واجبات وظيفته أو امتنع عن أداء عمل من أعمالها بقصد الإضرار بمصلحة أحد الأفراد أو بقصد منفعة شخص على حساب آخر أو على حساب الدولة.

👇🏽٠٠٠
https://t.me/tasrebatnews

وسوم :