الامن والدفاع النيابية:هناك ’’مافيات الفساد’’، تمنع عودة التصنيع العسكري في العراق

أكد عضو لجنة الامن والدفاع النيابية النائب عبد الخالق العزاوي، اليوم السبت إن هناك ’’مافيات الفساد’’، تمنع عودة التصنيع العسكري في العراق والذي قد يقلص نصف نفقات توريد الأسلحة.

وقال العزاوي ، ان “الكثير من دول العالم، تمتلك شركات حكومية واخرى خاصة، متخصصة بتصنيع الاعتدة والاسلحة، بهدف تأمين الاكتفاء لقواتها وجيوشها”.

ولفت الى ان “امكانية اعادة تجربة التصنيع العسكري، مرة اخرى في العراق، وفق ضوابط محددة، كونها على الاقل تسهم في تأمين الاعتدة الخفيفة والمتوسطة وانواع من الاسلحة، للقوات الامنية”.

واشار النائب الى وجود “مافيات متغلغلة في المنظومة الحكومية، تمنع عودة التصنيع العسكري مرة اخرى، رغم ان العراق يمتلك طاقات وخبرات واسعة في هذا المجال التصنيع”.

ورأى العزاوي ان التصنيع العسكري، لو عاد فانه سيسهم في تقليص صفقات شراء الاعتدة والاسلحة من الخارج الى بنسبة50%، الأمر الذي يساهم باحتواء العملة الصعبة وتحويلها الى رواتب لآلاف الموظفين والعاملين لتطوير الصناعات الحربية .

وسوم :