نائب يدعو الصدر الى “الاعتذار وطلب الصفح من العراقيين”

انتقد عضو مجلس النواب العراقي باسم خشان يوم الاحد محاولات انصار التيار الصدري بالنأي عن زعيمهم مقتدى الصدر بأنه غير مطلع ولا علم له بقضايا “الفساد” التي تتعلق بوزراء ومسؤولي التيار بالحكومة العراقية وقال إن “الصدر يتحمل المسؤولية في هذا الجانب وعليه الاعتذار وطلب الصفح عنه من العراقيين”.

وقال خشان في منشور له على مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” اليوم، “يحاول اتباع الصدر أن ينأوا بالصدر عن فساد الوزراء والمسؤولين الصدريين خلال السنوات السابقة بدعوى أنه “ما يدري” و “ما يعرف”، وهذا في الحقيقة أسوأ من المساهمة في الفساد بالنسبة لمن يخضع له أتباعه خضوع المؤمنين لرب يرونه عظيما”، حسب تعبيره.

واردف بالقول ان “الرئيس الأمريكي وضع الجملة التالية على مكتبه (The buck stops here) وهذا اصطلاح معناه المجازي بأن الرئيس مسؤول عن كل شيء يحدث في بلده، وليس له أن يتذرع بجهله أو بعدم معرفته بما يجري فيه، وإن إثبات الجهل وعدم المعرفة لا ينفي المسؤولية عنه، بل يضيف اليها الإهانة والإحتقار”.

واضاف خشان انه “قياسا على ما قاله الرئيس ترومان، فإن من ينكرون علم الصدر بما ارتكبه اتباعه على مستوى الوزارات والهيئات المستقلة والدرجات الخاصة وفي مجلس النواب يضيفون الى مسؤوليته عن الفساد الإهانة والإحتقار، وهذا ما نرفضه نحن الذين لا ننتمي الى التيار، ولذا نكتفي بتحميله المسؤولية عن الفساد، ونرجو منه أن يعتذر ويطلب صفح العراقيين، عسى أن يغفر الله له ما تقدم من خطايا اتباعه التي تحمل وزرها”.

وتابع البرلماني المستقل ان “ما ينطبق على الصدر ينطبق على غير من قادة الاحزاب السياسية”.

وسوم :