البارسا يريد تأكيد صحوته في مواجهة صعبة مع المتصدر سوسييداد

يشهد ملعب الكامب نو التاريخي بمدينة برشلونة، مواجهة مهمة وقوية تجمع فريق برشلونة صاحب المركز الثامن برصيد 17 نقطة مع ضيفه ريال سوسييداد المتصدر برصيد 26 نقطة.

وتلعب المباراة عند الساعة 10:00 من مساء اليوم الأربعاء 16 من كانون الأول، وهي مباراة متقدمة من الجولة 19 لفائدة الدوري الإسباني للدرجة الأولى (الليجا).

وسبق أن تعذب الفريق الكتالوني في الجولة الماضية أمام ضيفه ليفانتي وفاز بصعوبة عليه بهدف دون رد سجله ميسي في الدقيقة 76.

كما تستمر الغيابات عند الفريق الكتالوني، وأبرزها: قلب الدفاع جيرارد بيكيه وآنسو فاتي والفرنسي عثمان ديمبلي وسيرجي روبيرتو.

وغيابهم سيكون مؤثرًا عند الفريق، ولكن لديه قوة هجومية عالية المستوى يمكنها التعويض عنهم في هذه القمة.

يسعى الهولندي رونالد كومان المدير الفني لفريق برشلونة لتصحيح مسار البارسا والعودة إلى لغة الانتصارات والاقتراب أكثر من مربع الكبار على الأقل.

ومن المتوقع أن يعتمد المدرب كومان على الأرجنتيني ليونيل ميسي في قيادة الهجوم، بالإضافة إلى الهداف الفرنسي أنطوان جريزمان والدانماركي مارتن برايثون.

فيما المتصدر ريال سوسييداد سيلعب بخطة هجومية حذرة، لأنه لايرغب بفقدان الصدارة التي ينافسه عليها أتليتكو مدريد وريال مدريد.

ويرغب إيمانويل الغواسيل المدير الفني لفريق سوسييداد أن يعوض عن تعادله في المباراة الماضية مع فريق إيبار 1×1، والذي كان تعادلًا بطعم الخسارة.

وسيغيب عن هذه الموقعة ميكيل أويارا زابال، هداف دوري الليجا حتى الآن برصيد سبعة أهداف، والبرازيلي ويليان دي سيلفا بدواعي الإصابة.

وسيلعب روبيرتو لوبير كراس حربة في قيادة الهجوم بالإضافة إلى روبيرتو نافارو وكريستيان بورتوغيز.

ميسي ينتظر أن يكون مع الرقم القياسي لبيليه
وينتظر ميسي إنجازًا مهمًا في حال تسجيله هدفًا في مرمى ريال سوسييداد، فهو على بعد هدف واحد فقط من معادلة الرقم القياسي للأسطورة البرازيلي بيله، كأفضل هداف في التاريخ من خلال مشاركته واللعب في نادٍ واحد.

وبحسب صحيفة “موند ديبورتيفو” الإسبانية، سجل بيليه 643 هدفًا لصالح فريق سانتوس البرازيلي خلال 18 عامًا قضاها مع الفريق.

بينما سجل الأرجنتيني ليونيل ميسي 642 هدفًا لصالح فريق برشلونة في كل المشاركات والبطولات.

وبدأ ميسي (33 عامًا) هذا الموسم وفي جعبته 634 هدفًا قبل أن يسجل ثمانية أهداف خمسة منها في دوري الليجا وثلاثة أهداف في دوري أبطال أوروبا.

وكانت أهداف ميسي الـ 642 في 744 مباراة لعبها مع البارسا، بينما سجل بيليه أهدافه في 757 مباراة.

ولعب بيليه مع سانتوس لمدة 18 عامًا وهو أيضا رقم قياسي تاريخي يحتفظ به حتى الآن.

وفي حال تسجيل ميسي أكثر من هدف في هذا اللقاء سيحطم الرقم القياسي المسجل باسم بيليه.

للمزيد https://www.enabbaladi.net/archives/440608#ixzz6gnl9v2FJ

وسوم :