الحكومة تتحمل ارباك السوق.. المالية النيابية تعلق على تسريب الموازنة

حملت اللجنة المالية النيابية، الخميس، حكومة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي مسؤولية تسريب مسودة الموازنة العامة لعام 2021، مبينة انها تسببت بارباك السوق وسعر العملة.

وقال عضو اللجنة هوشيار عبد الله في تغريدة له عبر تويتر تابعتها وكالة النبأ، أن “هذە النسخة المسربة لموازنة ۲٠۲۱ غیر رسمیة و غیر معتمدة، والموازنة حتى الآن مازالت في مجلس الوزراء لم تتم مناقشتها”.

واضاف انه “في اللجنة المالیة والبرلمان لم نستلم بشكل رسمي ایة نسخة منها”، مؤكداً أن “هذە التسریبات جزء من تخبط الحکومة وهي تتحملها وتتحمل ارباك السوق وسعر العملة و الاقتصاد”.

وكانت وسائل الاعلام قد نشرت مسودة قانون الموازنة العام لعام 2021 ما تسبب بارتفاع اسعار صرف الدولار امام الدينار العراقي لوجود بنود تتضمن رفع سعر صرف الدولار الى 140 الف دينار لكل 100 دولار.

كما تضمنت مسودة الموازنة المسربة تخفيضات من مخصصات رواتب الموظفين تصل الى حوالي 50% لبعض الفئات.

وعلى اثر تسريب مسودة الموازنة العامة هاجمت لجنة النزاهة النيابية، الخميس، حكومة مصطفى الكاظمي لعدم قدرتها على حفظ اسرار الموازنة ما تسبب بارتباك سوق بيع الدولار، متوعدةً بإجراءات حاسمة ضد من تسبب بالأزمة.

وقال عضو اللجنة مثنى السامرائي في تغريدة له عبر تويتر تابعتها وكالة النبأ، ان “من لم يحافظ على خصوصية مسودة الموازنة من وزراء الحكومة وتسبب بإرباك كبير في سوق العملة من خلال تسريبه لها، لا يمكنه أن يكون مؤهلاً لحماية مصالح البلد العليا أو حل مشاكل الوطن”.

واضاف “سيكون للجنة المالية موقف حاسم من الازمة المفتعلة ومن يقف وراءها”.

👇🏽٠٠٠
https://t.me/tasrebatnews

وسوم :