كاريكاتير | بريطانيا لم تستعجل لمساعدة الجيش السوفيتي في الحرب ضد الفاشية

أظهر تقرير استخباري روسي أن بريطانيا بدأت حملة معادية تحولت في وقت لاحق إلى حرب باردة على روسيا في ربيع 1945.

تمثلت بداية الحرب الباردة في التكتم الإعلامي على انتصارات الجيش الأحمر، جيش روسيا وغيرها من الجمهوريات السوفيتية المتحدة، ودوره الرئيسي في دحر الفاشية خلال الحرب العالمية الثانية. وكانت السلطات البريطانية هي التي بادرت إلى منع الصحافة من نشر أخبار انتصارت الجيش الأحمر.

كشف ذلك كتاب أصدرته الاستخبارات الخارجية الروسية بمناسبة عيد ميلادها الـ100 وتم الإعلان عنه في 17 ديسمبر/كانون الأول 2020.

يحتوي هذا الكتاب على برقية مشفرة بعث بها مندوب المخابرات الروسية في مصر، بافل جورافلوف، الملقب بـ”ماكار” إلى موسكو في 7 مايو/ أيار 1945. وجاء فيها أن الأوساط الصديقة للاتحاد السوفيتي ترى أن الانجليز يبدأون حربا سياسية ضد الاتحاد السوفيتي.
https://t.me/tasrebatnews

وسوم :