150 مستشار عسكري هولندي يصلون إقليم كوردستان الشهر المقبل

أكد القنصل العام الهولندي في إقليم كوردستان هانس آكربوم ، اليوم الاثنين ، ان 150 مستشاراً عسكرياً من بلاده سيصلون إقليم كوردستان مطلع العام المقبل.

وكانت وزارة الدفاع الهولندية، أعلنت في 21 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، أنها سترسل ما يصل إلى 150 مستشاراً عسكرياً إلى إقليم كوردستان للمساهمة في حماية أمن مطار أربيل الدولي.

الدبلوماسي الهولندي ، وخلال مراسيم توقيع اتفاق مع وزارة الزراعة في حكومة إقليم كوردستان لتطوير القطاع الزراعي في الإقليم ، قال للصحفيين ان المستشارين الـ 150 سيصلون العاصمة أربيل مطلع العام المقبل.

وزارة الدفاع الهولندية كانت قد نشرت على موقعها الإلكتروني ، إنه بعد تدريب القوات المسلحة الكوردية (البيشمركة) ، تتحول مهمة التحالف الدولي ضد داعش إلى تقديم المشورة إلى السلطات في إقليم كوردستان ، مشيرة إلى أن هذه المهمة ستكون بقيادة هولندا اعتباراً من العام المقبل.

ورجحت الوزارة أن يصل أول عسكري هولندي إلى إقليم كوردستان مطلع كانون الثاني / يناير المقبل، مشيرة إلى أن قواتها ستعمل إلى جانب القوات الأمريكية، على حماية الأفراد والمعدات بمطار أربيل في إطار التحالف الدولي.

ويأتي القرار الهولندي بعد لقاء مؤخراً جمع رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني مع رئيس الوزراء الهولندي مارك روته في لاهاي.

وكان الجانبان قد بحثا جملة من القضايا ذات الاهتمام المشترك، كما تعهد رئيس الوزراء الهولندي بمواصلة دعم إقليم كوردستان وقوات البيشمركة ودعم جهود التنمية الاقتصادية والزراعية في الإقليم.

وسبق أن قالت وزيرة الدفاع الهولندية أنك بيليفيلد إن «داعش ما زال مصدر عدم استقرار»، مشيرة إلى أن التنظيم «انخرط في حرب عصابات سرية» في العراق وسوريا.

ولطالما حذر مسؤولون كورد من أن داعش لا يزال يشكل خطراً جدياً على الكثير من المناطق العراقية التي شهدت بالفعل هجمات دامية طيلة الفترة الماضية. وكثيراً ما تطالب كوردستان التحالف الدولي بالاستمرار في دعمها والعراق لضمان هزيمة التنظيم.

وسوم :