خديجة جنكيز تدعو لمعاقبة بن سلمان بدون تأخير

دعت خطيبة الصحفي السعودي جمال خاشقجي الذي قتل بقنصلية بلاده باسطنبول إلى معاقبة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بعدما خلص تقرير للاستخبارات الأمريكية إلى أنه قد وافق على القتل.

وقالت خديجة جنكيز خطيبة خاشقجي على “تويتر” “لا بد من معاقبة ولي العهد… دون تأخير”، وأضافت “إذا لم يعاقب ولي العهد فسيعني ذلك إلى الأبد أن الجاني الرئيسي يمكن أن يفلت بجريمة القتل مما سيعرضنا جميعا للخطر وستكون وصمة عار على إنسانيتنا”.

وأضافت جنكيز “بداية من إدارة بايدن، من الضروري أن يسأل جميع قادة العالم أنفسهم عما إذا كانوا مستعدين لمصافحة شخص ثبتت إدانته بالقتل”.

وفرضت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن يوم الجمعة حظرا على منح تأشيرات لبعض السعوديين الذين يعتقد أنهم ضالعون في قتل خاشقجي، وفرضت عقوبات على آخرين من شأنها تجميد أصولهم في الولايات المتحدة ومنع الأمريكيين بشكل عام من التعامل معهم.

وردا على سؤال بشأن انتقادات لواشنطن لعدم فرضها عقوبات مباشرة على بن سلمان، قال بايدن إن إعلانا سيصدر اليوم الاثنين، لكنه لم يقدم تفاصيل، بينما أشار مسؤول في البيت الأبيض إلى عدم توقع خطوات جديدة.

وقتل خاشقجي، في العام 2018 بينما كان ينجز مستندات زواجه من جنكيز في قنصلية السعودية في اسطنبول، وقطعت جثته.

وخلص تقرير للمخابرات الأمريكية يوم الجمعة إلى أن بن سلمان وافق على عملية القتل. وفرضت واشنطن عقوبات على بعض المتورطين لكنها لم تشمل ولي العهد.

ورفضت الحكومة السعودية، التي نفت أي تورط لولي العهد، نتائج التقرير.

المصدر: رويترز 

وسوم :