قراصنة يخترقون بيانات سرية في وادي السليكون بالولايات المتحدة

ذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أن مجموعة من قراصنة الشبكات الإلكترونية قالوا إنهم اخترقوا مجموعة ضخمة من بيانات كاميرات المراقبة التي جمعتها شركة في وادي السيليكون بالولايات المتحدة، حيث تمكنوا من الوصول إلى بيانات من 150 ألف كاميرا مراقبة داخل مستشفيات وشركات وأقسام شرطة وسجون ومدارس.
وأفادت الوكالة بأن من بين الشركات التي طالتها تلك العملية، شركة صناعة السيارات “تسلا”، وخدمة شبكة توصيل المحتوى “كلاود فلير”.
بالإضافة إلى ذلك ، تمكن المتسللون من مشاهدة لقطات فيديو من داخل عيادات صحة المرأة ومستشفيات الأمراض النفسية ومكاتب شركة فيركادا نفسها، التي جمعت بيانات كاميرات المراقبة. وتستخدم بعض الكاميرات ، بما في ذلك في المستشفيات ، تقنية التعرف على الوجه لتحديد وتصنيف الأشخاص الذين تم التقاطهم في اللقطات.
ويقول المتسللون إن لديهم أيضا إمكانية الوصول إلى أرشيف الفيديو الكامل لجميع عملاء شركة “فيركادا”.

وسوم :