مصرع العشرات في حريق بمصنع ملابس قرب القاهرة

لقي 20 شخصا على الأقل مصرعهم وأصيب 24 آخرون الخميس في حريق بمصنع ملابس شمال شرق القاهرة، بحسب مصادر أمنية وطبية.

ولم تعرف بعد أسباب الحريق الذي وقع في منطقة العبور بمحافظة القليوبية (على بعد قرابة 40 كيلومتر شمال شرق القاهرة) والذي أرسلت 12 سيارة إطفاء للسيطرة عليه، وفق المصادر نفسها.

وتم نقل المصابين إلى عدة مستشفيات.

وكلّف النائب العام حمادة الصاوي فريقا متخصصا ببدء التحقيق لمعرفة أسباب اندلاع النيران.

قال أحد الناجين وهو عامل في المصنع احترق جزء كبير من جسده إنه كاد أن ينهار بسبب استنشاق الدخان.

وجاء في شريط فيديو نشرته جريدة اليوم السابع قوله إنه دفع زملاء له أرضا خوفا عليهم من الحروق، ثم دفع بهم إلى الخارج فيما اشتعلت النار بملابسه.

وفي بيان لها، نعت النقابة العامة للغزل والنسيج الضحايا، وطالبت بتقديم تعويضات لأسر المتوفين.

وشهدت مصر سلسلة من الحوادث الدامية أحيانا خلال السنوات الماضية بسبب نقص الالتزام باجراءات الأمان في المنشآت التجارية والصناعية خصوصا خلال الفراغ الأمني الذي شهدته البلاد خلال السنوات التي أعقبت اطاحة حسني مبارك اثر تظاهرات العام 2011.

والشهر الماضي اندلع حريق في مصنع أحذية غير مرخص انشئ أسفل بناية من 13 طابقا في محافظة الجيزة وتم اخلاء كل الشقق ولم يقع ضحايا.

وفي العام 2020 اندلع حريق ضخم بالقرب من محور مروري مزدحم في القاهرة بسبب تسريب في خط أنابيب نفط ما أدى الى إصابة 17 شخصا.

وسوم :