صدور أمر توقيف بحق رئيسة بوليفيا السابقة جانين آنيز

قالت الرئيسة المؤقتة السابقة لبوليفيا، جانين آنيز، إن أمر توقيف قد صدر بحقها. وغردت آنيز، وهي عضوة في مجلس الشيوخ وتنتمي لليمين، على موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي في وقت متأخر أمس الجمعة: “بدأت الملاحقة السياسية.”
وكانت آنيز تولت رئاسة بوليفيا في عام 2019 بعد استقالة رئيس البلاد ايفو موراليس ومغادرته البلاد ، وهو ما رآه منتقدون آنذاك، وبينهم حزب “الحركة نحو الاشتراكية” بزعامة موراليس، انقلابا. وقد عاد الحزب إلى مقاليد السلطة حاليا. وينتمي موراليس لتيار يسار الوسط.
واتهمت آنيز في التغريدة حزب “الحركة نحو الاشتراكية” بـ “العودة إلى أساليب الديكتاتورية”. وغرد آلفارو كويمبرا، الذي تولى حقيبة وزارة العدل في إدارة آنيز، أن أوامر توقيف قد صدرت بحق الرئيسة السابقة وبحقه وآخرين. وأضاف أن وزير الطاقة السابق رودريجو جوزمان “اعتقل على نحو غير قانوني، وتعسفي.”
كان موراليس عاد من منفاه في الأرجنتين عقب انتخاب مرشح حزب “الحركة نحو الاشتراكية” رئيسا للبلاد في الانتخابات التي جرت في تشرين أول/أكتوبر الماضي.
وخلال الأيام القليلة الماضية، صدر أمر توقيف بحق قائد الشرطة السابق يوري كالديرون وقائد الجيش ويليامز كاليمان.

وسوم :