سطو مسلح يحرم نجم سان جيرمان من استكمال مباراة نانت

لم يكمل نجم باريس سان جيرمان، الأرجنتيني آنخل دي ماريا، مباراة فريقه أمام نانت، أمس الأحد في الدوري الفرنسي، بسبب تعرض منزله لسطو مسلح وصفته وسائل الإعلام الفرنسية بـ”شديد العنف”.

وكشفت شبكة “راديو مونت كارلو”، أن مدرب “بي إس جي”، ماوريسيو بوكيتينو، اضطر لاستبدال دي ماريا بعد هدف التعادل لنانت، بعدما أبلغه المدير الرياضي للنادي الباريسي، ليوناردو، بمشكلة النجم الأرجنتيني.

وتناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو لليوناردو، وهو يتحدث مع بوكيتينو، الذي عاد مباشرة إلى مقاعد البدلاء حتى يخرج دي ماريا من المواجهة، في الدقيقة 59.

وظهر بوكيتينو، وهو يهمس في أذن دي ماريا، أثناء مغادرة الأخير لأرضية الملعب.

وقالت تقارير صحفية فرنسية، إن منزل دي ماريا تعرض لسطو مسلح “شديد العنف”.

وكشف الإعلامي الفرنسي ميغيل دينيريس، أن أحد أفراد أسرة دي ماريا تعرض للاختطاف خلال عملية السطو، وهو ما نفته شبكة “بي إن سبورتس”، التي أكدت أن عائلة اللاعب بخير.

وتعرض في نفس الليلة، منزل عائلة مدافع نادي باريس سان جيرمان، ماركينيوس، للسطو، ليصبح عدد اللاعبين الذين تعرضوا لعمليات سطو هذا العام في نادي باريس سان جيرمان فقط، 8 لاعبين.

المصدر: وكالات

وسوم :