التخطيط تعلن انخفاض معدلات الفقر وترهن إجراء تعداد السكان بأمرين

أعلنت وزارة التخطيط، اليوم الثلاثاء، انخفاض معدلات الفقر في البلاد الى 25%، وفيما أشارت الى أن إجراء التعداد العام للسكان مرهون بأمرين، أكدت المضي بمشروع الرقم الوظيفي.
وقال المتحدث باسم الوزارة عبد الزهرة الهنداوي لوكالة الأنباء الرسمية إن “المؤشرات المتوفرة حول معدلات الفقر في البلاد وفق آخر دراسة بالتعاون مع البنك الدولي في النصف الثاني من العام 2020، بلغت 24.8% أي بنحو 25%”، لافتاً الى أن “عدد الفقراء في العراق أقل من 10 ملايين شخص”.
وأضاف أن “المرحلة الأولى لظهور جائحة كورونا في النصف الأول من العام الماضي ارتفعت نسبة الفقر الى 31.7% أي بحوالي 32%، إلّا أنها عادت الى الانخفاض بفضل الإجراءات المتخذة والمتمثلة برفع حظر التجوال وعودة العمل والأنشطة لوضعها الطبيعي ،التي أدت الى انحسار النسبة الى 25%.”.
وبشأن التعداد العام للسكان أوضح الهنداوي أن “الاستعدادات جارية في الوزارة لإجرائه ،وهناك عمليات لاستكمال المتطلبات وفق الامكانيات المتاحة”، مشيراً الى أن “إجراء التعداد العام للسكان مرهون بأمرين: الاول انحسار جائحة كورونا ،والثاني توفر التخصيصات المالية  التي تغطي احتياجات تنفيذ التعداد، وخلاف ذلك من الصعب إجرائه”.
وحول مشروع الرقم الوظيفي قال الهنداوي: إن “العمل ما زال مستمراً في هذا المشروع”، مبيناً أن “هناك لجنة مشكلة برئاسة رئيس الجهاز المركزي للإحصاء ضياء عواد كاظم تضم في عضويتها ممثلين عن وزارات الاتصالات والداخلية والمالية وديوان الرقابة المالية ومكتب رئيس الوزراء والأمانة العامة لمجلس الوزراء”.
وأكد أن “اللجنة مستمرة في عملها ،وهناك فرق جوالة في زيارة الوزارات والمحافظات لشرح آلية النظام وما يتطلب في توفرها في الوزارات ،وسيتم اكمال المشروع خلال الفترة المقبلة”، منوهاً بأن “التجربة ستكون من وزارة التربية لكونها واحدة من أكبر الوزارات ودوائرها موجودة في كل أنحاء العراق، حيث إنها تمثل بيئة مناسبة لتجربة هذا البرنامج ومعرفة التحديات التي تواجه المشروع والعمل على معالجتها قبل اطلاقه على المستوى الوطني “.

وسوم :