الأمم المتحدة تؤكد ما كشفته إحدى محققاته عن تهديد مسؤول سعودي لها على خلفية ملف خاشقجي

أكد مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، صحة ما كشفته المحققة أغنيس كالامارد، عن أن مسؤولا سعوديا هددها على خلفية مشاركتها في التحقيق بمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في العام 2018.

محققة بالأمم المتحدة تتهم مسؤولا سعوديا كبيرا بتهديدها
وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة لحقوق الإنسان روبرت كولفيل في بيان: “نؤكد أن التفاصيل الواردة في تقرير صحيفة الغارديان بشأن التهديد الموجه إلى أغنيس كالامارد دقيقة”.

وكانت المقررة الخاصة المنتهية ولايتها المعنية بعمليات القتل خارج نطاق القانون، قالت في مقابلة مع صحيفة “الغارديان” البريطانية، إن “زميلا لها في الأمم المتحدة نبهها في يناير 2020 إلى أن مسؤولا سعوديا كبيرا قد تفوه مرتين بتهديد متعلق بها في اجتماع مع كبار مسؤولي الأمم المتحدة الآخرين في جنيف في ذلك الشهر”.

كانت كالامارد، خبيرة حقوق الإنسان التي ستتولى هذا الشهر منصبها الجديد كأمين عام لمنظمة العفو الدولية، أول مسؤول يحقق علنا وينشر تقريرا مفصلا عن مقتل خاشقجي عام 2018.

وخلص تقرير كالامارد المكون من 100 صفحة، والذي نشر في يونيو 2019، إلى وجود “أدلة موثوقة” على أن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، ومسؤولين سعوديين كبار آخرين مسؤولون عن القتل، الذي وصفته بأنه  “جريمة دولية”.

وسوم :