الجيش العراقي يمهل قوة تابعة للعمال الكوردستاني إلى الأول من نيسان لمغادرة سنجار

أمهلت قوات الجيش العراقي، قوة موالية لحزب العمال الكوردستاني، لغاية الاول من نيسان لمغادرة مدينة سنجار.

وقال حيدر ششو قائد قوات الايزدخانة التابعة لوزارة البيشمركة، ان الجيش العراقي أمهل قوات اسايش الايزدخانة الموالية لحزب العمال الكردستاني الى الاول من شهر نيسان القادم للخروج من مركز مدينة سنجار.

ورجح ششو استخدام القوة لإخراج القوات التابعة لحزب العمال الكوردستاني من داخل مدينة سنجار بعد الاول من نيسان في حال رفض تلك القوات الخروج من مركز المدينة.

وأشار إلى أن هذه القوة تتمركز في مبان حكومية، وفيما بيّن ان تلك القوات غير القانونية لديها شروط بنقل أفرادها على ملاك الجيش والشرطة الاتحادية قبل ترك مقراتهم العسكرية، أكد ان المفاوضات جارية بهذا الخصوص..

وأضاف ششو؛ ان الحكومة العراقية تصر على تطبيق اتفاقية سنجار بطرد القوات غير النظامية من جبل سنجار أيضا، كون تواجد هذه القوات لايصب في مصلحة اهالي سنجار والمنطقة.

وسوم :