النواب التركمان يضعون عدة شروط لتمرير الموازنة

وضع النواب التركمان، يوم الاربعاء، عدة شروط مقابل التصويت على قانون الموازنة العامة لسنة 2021.

وقال النائب عن التركمان مختار الموسوي في مؤتمر صحفي مشترك مع عدد من النواب التركمان، إنه “هناك اتفاق بين النواب ورئاسات الكتل لتمشية الموازنة ونعتقد انها ستمضي بنسبة 70%”.

واضاف “لدينا عدة ملاحظات اولها بشأن سعر صرف الدولار حيث ان من تأثر به هو الشعب العراقي ومن استفاد التجار وبعض السياسيين وحين رفع سعر الصرف كان سعر برميل النفط 52 دولاراً اما اليوم السعر يتجاوز الـ65 دولاراً”.

 

وتابع الموسوي، ان “النقطة الثانية ان جميع الدول في أوروبا لديها ضمان اجتماعي لكل من ليس لديه راتب شهري بالتالي ينبغي الغاء الرعايا الاجتماعية والبطاقة التموينية وتخصيص مبلغ شهري نصف مليون دينار لكل عائلة ليس لديها دخل شهري”.

 

واوضح، ان “النقطة الثالثة تتعلق بقضية الخريجين القدماء وهم يتجاوزون الـ35 الف خريج واينما يقدموا طلب تعيين يقال لهم ان عمركم كبير هو 40 عاما بالتالي فهؤلاء ممن اكملوا الدراسات العليا ينبغي الاستفادة منهم وليس اهمالهم”، لافتا الى ان “النقطة الرابعة تتعلق بحصة المكون التركماني والدستور الى ان حصتهم في كل الوظائف هي تسعة بالمئة”.

 

من جانبه قال النائب مهدي تقي امرلي، إنه “لدينا اصرار على تخفيض سعر صرف الدولار وعلى القوى السياسية والحكومة اعطاء اولوية لاعانة الطبقة الفقيرة والنظر الى مصلحة الطبقة الفقيرة والشعب العراقي”.

واضاف امرلي ان “الامر الاخر يتعلق بقضية المفسوخة عقودهم من منتسبي الحشد الشعبي، والتي ستدرج في الموازنة الحالية واكثر الكتل السياسية اتفقت على تمرير الموازنة بشكلها الحالي لانهاء تعقيد الوضع على اعتبار ان الشعب العراقي انتظر طويلا وينبغي علينا حسم الموازنة باسرع وقت”.

وسوم :