اليمن:اشتباكات مسلحة بسبب امرأة مصابة بكورونا‎

اندلعت اشتباكات مسلحة، وسط العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، مساء الخميس، بسبب امرأة مريضة يرفض أقاربها إخراجها من أحد المراكز الطبية، ونقلها إلى مركز عزل الحالات المصابة بفيروس كورونا.

وذكرت وسائل إعلام محلية، أن أحد المراكز الطبية في مدينة المنصورة، وسط عدن، استقبل حالة مرضية لامرأة، تبين لاحقًا حسب التشخيص الطبي، أنها مصابة بفيروس كورونا، وبناء على ذلك، قرر الأطباء نقلها إلى مركز العزل المخصص للحالات المصابة بالوباء، نظرا لسوء حالتها الصحية.

ونقل الإعلام المحلي عن مصادر أمنية قولها، إن ”أهالي المريضة رفضوا نقلها إلى مركز العزل، وطالبوا بعلاجها داخل المستوصف الطبي، وهو ما تسبب بحدوث مشاجرات مع الأطباء، تسببت بإصابة طبيب، قبل أن يتطور الموقف لاحقًا إلى اشتباكات مسلحة بين مسلحين من أقارب المريضة والحراسة الأمنية للمستوصف الطبي“.

وبحسب صحيفة ”عدن الغد“، فإن نجل المريضة هو ”قيادي أمني اشتبك رفقة جنوده مع حراسة المستوصف الذين استعانوا بعدد من أبناء الحي“.

وأشارت الصحيفة إلى أن الاشتباكات أسفرت عن مقتل شخص وإصابة آخرين.

وتشهد معظم المحافظات اليمنية، انتشار حالات الإصابة بالموجة الثانية من فيروس كورونا، وسط أوضاع صحية هشة، تسببت في تصاعد أرقام الوفيات.

وأعلنت اللجنة الوطنية العليا لمواجهة وباء كورونا (حكومية)، الخميس، تسجيل 86 حالة إصابة جديدة، و18 حالة وفاة، و60 حالة تعافي، ليصبح عدد إجمالي الحالات المؤكدة، 5133 حالة، بينها 1004 حالة وفاة، و1945 حالة تعافي.

وسوم :