في ذكرى سقوط النظام السابق..الحكيم: فرصة للوحدة والتعالي على المصالح الحزبية والفئوية

استذكر زعيم تحالف عراقيون عمار الحكيم، الجمعة، ذكرى إعدام المفكر محمد باقر الصدر، فيما اشار الى انه من نوادر الشخصيات التي تركت بصمة واضحة في مسار التاريخ المعاصر.  

وذكر الحكيم في بيان،، ان “المفكر الإنساني والإسلامي الكبير الشهيد السيد محمد باقر الصدر (قدس) من نوادر الشخصيات الفذة التي تركت بصمة واضحة على مسار التاريخ المعاصر لشموليتها واتساع رقعة اهتماماتها متعددة الجوانب وتبحرها دينيا واجتماعيا وسياسيا وثقافيا وحتى اقتصاديا”.  
واضاف “كان اغتياله من قبل النظام الديكتاتوري المباد خسارة فادحة تكبدتها الإنسانية جمعاء ؛ كونها فقدت علما بارزا أثرى المكاتب العالمية بآثاره المعرفية الجمة وفي مختلف الصعد، لكن الإرادة الإلهية الحقة أبت الا أن يكون يوم استشهاده مع شقيقته العلوية الطاهرة السيدة بنت الهدى (رض) شاهدا على انقشاع غيمة الديكتاتورية عن صدر وسماء العراق الحبيب”.  
واشار الى ان “المناسبتين فرصة لتوحيد الصفوف واحقاق الحقوق والتعالي على المصالح الفئوية والحزبية الضيقة و الإنطلاق صوب تحقيق ما يصبو إليه الشعب العراقي من حقوق مشروعة”.  

وسوم :