صحيفة: بومبيو وزوجته يستغل أموال دافعي الضرائب لأغراض شخصية.

أفادت صحيفة “بوليتيكو” بأن مكتب المفتش العام بوزارة الخارجية الأمريكية كشف عن استغلال وزير الخارجية السابق مايك بومبيو وزوجته لأموال دافعي الضرائب لأغراض شخصية.

وحسب “بوليتيكو”، فإن تقرير مكتب المفتش العام الذي اطلعت عليه الصحيفة، يؤكد أن مايك بومبيو وزوجته سوزان طلبا من موظفي الخارجية تنفيذ مهام خاصة بأغراضهما الشخصية، مثل تنظيم زيارات لصالونات الحلاقة وحفلات عشاء خاصة والعناية بكلبهما وغير ذلك.

ويقول التقرير إن الموظفين كانوا يعتبرون طلبات سوزان بومبيو كأنها مدعومة من قبل الوزير، على الرغم من أن زوجة بومبيو لم تكن من كوادر الوزارة.

وحسب التقرير، فإن عدد حالات الانتهاكات الأخلاقية واستغلال موارد الوزارة للأغراض الشخصية تجاوز الـ 100.

يذكر أن الفضيحة خرجت للعلن لأول مرة في العام الماضي، حين أقال الرئيس الأمريكي آنذاك دونالد ترامب المفتش العام في وزارة الخارجية ستيف لينيك بطلب من بومبيو.

وأثناء التحقيقات في القضية كان بومبيو يصر على أن الحديث يدور عن أمور بسيطة. من جهته، اعتبر محامي بومبيو ويليام بورك التقرير مسيسا.

المصدر: “بوليتيكو”

وسوم :