عشائر نينوى ترفض المساس بالحشد الشعبي: هو ضمانة لأمن المحافظة واستقرارها

أكد عضو مجلس عشائر نينوى أحمد الحديدي، اليوم الأحد، أن الحشد الشعبي هو الضامن الأساسي لأمن المحافظة واستقرارها.

وقال الحديدي إن “أهالي نينوى مازالوا يحتفظون بذكريات تضحيات الحشد الشعبي وكوكبة الشهداء التي قدمها في سبيل تحرير المحافظة من سيطرة داعش الإرهابي”.

وأوضح، أننا “لانقبل المساس أو الاعتداء على قوات الحشد الشعبي، ونعد هذا الأمر تجاوزاً على جميع أهالي نينوى، ونطالب الحكومة بحماية هذه القوات من أي اعتداءات داخلية أو خارجية، وماجرى مؤخراً من استهداف للواء 30 يعد تجاوزاً خطيراً يجب عدم تكراره”.

وتعرض لواء 30 في الحشد الشعبي لاعتداء بالصواريخ سقطت على أحدى مقراته في ناحية برطلة بسهل نينوى، أسفرت عن إصابة مقاتل في اللواء.

وسوم :