نائبة :اجتثاث البعث تحول إلى أداة للتسقيط السياسي والمصالح الشخصية

أكدت النائبة ندى شاكر، اليوم الاحد (2 أيار 2021)، أن ملف ’’اجتثاث البعث’’ يخضع للمزاج السياسي ومن يتحكم به، مشيرة إلى أنه تمت أثارته مؤخراً داخل مجلس النواب من أجل “مصالح شخصية وتحويله أداة للتسقيط السياسي”.
وقالت شاكر، ان “المزاج السياسي، هو من يتحكم بلجان اجتثاث البعث في العراق”، مبينة ان “تشكيل لجنة اجتثاث البعث داخل البرلمان، هي محاولة لإيجاد أداة تستغل من اجل التسقيط السياسي خصوصاً قبل الانتخابات”.
ودعت النائبة، القضاء إلى “أخذ دوره في هذا الملف، ومن الازدواجية في التعامل في قضية اجتثاث البعث، والحيلولة دون تحويله إلى أداة وتجييرها لمصالح سياسية وفئوية”.
وتابعت أن “الاستمرار بهذا النهج، وهذه الطريقة بإدارة البلاد، خصوصا فيما يتعلق بملف اجتثاث البعث، ستقود إلى الفوضى وتتسبب بضرر كبير، كونها تهاجم اطرافاً معينية وتترك آخرين، وهذا غياب تام لمبدأ العدالة في تشكيل اللجان واتخاذ القرارات المصيرية بحق فئات من المجتمع العراقي”.

وسوم :