أول تعليق كردي على الزيارة السرية لوزير الدفاع التركي لشمال العراق

طالب القيادي في حركة التغيير جولي أسعد، الأحد، باحترام سيادة العراق والرد الحازم على زيارة وزير الدفاع التركي غير المعلنة إلى القواعد العسكرية في شمالي العراق.

وقال أسعد إن “هذه الزيارة والنزول في القواعد العسكرية دون الهبوط في مطار بغداد أو اربيل الرسمي تعبر عن عدم احترام لسيادة البلد واستهانة كبيرة يجب الوقوف عندها”.

وأضاف أن “تركيا استهترت بسيادة العراق كونها لم تجد ردا قاسيا وحازما من حكومة إقليم كردستان والحكومة الاتحادية، واستمرار الخنوع والصمت إزاء تلك الخروقات سيكون ثمنه قاسيا”.

وكانت وسائل إعلام تركية قد أشارت لوجود زيارة لوزير التركية أكار خلوصي إلى القواعد العسكرية لقوات بلاده في شمالي العراق.

وسوم :