مصرع 7 جنود اتراك في عمليات ضد حزب العمال الكردستاني

كشف وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، اليوم الاثنين، بعد تفقده مقر قيادة العمليات الجوية لعمليتي “مخلب البرق” و”الصاعقة” شمالي العراق، عن مصرع 7 جنود أتراك، و53 عنصراً من حزب “العمال الكردستاني”، خلال المواجهات الأخيرة.
وأعلن الجيش التركي إطلاق العمليتين ضد “العمال الكردستاني” في 23 أبريل الماضي، ومركزها منطقة متينا شمال العراق، إذ تمتد لتشمل مناطق زاب وبازيان وأفاشين وقنديل.
وأشار أكار، الى أن القوات المسلحة التركية، ستواصل “الدفاع عن حقوق الشعب التركي داخل البلاد وخارج حدودها”، مبيناً أن الهدف من العملتين “القضاء على التنظيمات الإرهابية مثل حزب العمال الكردستاني وداعش وجماعة غولن”، بحسب قوله.
وكانت لجنة الأمن والدفاع العراقية، وصفت تصريحات تركيا، بشأن بناء قاعدة في شمال العراق بـ “الاستفزازية”، فيما وصفت زيارة وزير الدفاع التركي إلى شمال العراق بـ”الانتهاك للسيادة العراقية”، مطالبةً بـ”موقف وطني موحد، يساند خطوات حكومية واضحة وشجاعة، في حفظ سيادة البلاد وإنهاء كل أشكال النفوذ الأجنبي”.
وخلال السنوات الماضية، نفذت القوات التركية عمليات مكثفة ضد المسلحين الأكراد الذين تدرجهم أنقرة على قوائم الإرهاب، في كل من العراق وسوريا، بحجة هجمات نفذتها عناصر “العمال الكردستاني” الذي تحاربه أنقرة على مدار أكثر من 3 عقود داخل البلاد وخارجها.

وسوم :