.مستوطنون إسرائيليون يحرقون مساحات من أراضي بلدة فلسطينية في نابلس

أفادت مصادر في رام الله بأن مستوطنين إسرائيليين أقدموا على حرق مساحات من الأراضي في بلدة بورين جنوب نابلس في الضفة الغربية المحتلة.

ونظمت حركة “فتح” الفلسطينية وقفة تضامنية برام الله، يوم الثلاثاء، نددت فيها بالممارسات الإسرائيلية في حي الشيخ جراح بالقدس الشرقية المحتلة.

وأعرب المشاركون في الوقفة عن دعمهم لأهالي الحي، إثر مخططات إسرائيلية بطرد عدد من عائلات الحي والسماح لمستوطنين بالاستيلاء على ممتلكاتهم.

وقال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير واصل أبو يوسف، إن المقدسيين “يسطرون ملحمة من الصمود والتحدي في مواجهة الاحتلال ومستوطنيه”.

وقد أعطت محكمة إسرائيلية في 2 مايو الحالي عائلات “الكرد، والقاسم، والجاعوني، وإسكافي”، التي يبلغ عددها سبع أسر وتضم 30 فردا منهم 10 أطفال مهلة لإخلاء حي الشيخ جراح في القدس الشرقية وعائلات “الداوودي، الدجاني، وحماد” حتى مطلع أغسطس، وعددها 7 أسر وتضم 25 فردا بينهم 8 أطفال.

 

وسوم :