السليمانية: وفاة رجل مصاب بـ”كورونا” بعد ظهور اعراض “الفطر الاسود”

أعلن اليوم الثلاثاء في محافظة السليمانية، عن وفاة رجل في العقد الثامن من عمره بعد ظهور اعراض الفطر الأسود عليه.

وقال عبدالله كوران المقرر الصحفي لمدير عام صحة السليمانية  إن رجلا مقيما في محافظة السليمانية يبلغ من العمر 78 عاما كان راقدا في المستشفى منذ أسبوعين بسبب أعراض كورونا اضافة الى وضعه الصحي من السكر والقلب و ظهرت عليه أعراض “الفطر الأسود” في مناطق من جسمه بالجلد والعين، لافتا إلى أن الرجل توفي اليوم بسبب ضعف المناعة لديه.

وكانت وزارة الصحة العراقية، قد أكدت في وقت سابق من اليوم الثلاثاء، أن مرض “الفطر الأسود” ليس من الأمراض الوبائية، فيما بينت ان هذا المرض كان موجودا قبل انتشار وباء فيروس كورونا.

وكان مصدر طبي، أمس الاثنين، بتسجيل أول وفاة رسميا بمرض بالفطر الأسود في محافظة ذي قار جنوبي البلاد، والوفاة المسجلة هي الأولى أيضاً على مستوى العراق.

والفطر الأسود هو عدوى نادرة جدا، تكون نتيجة للتعرض لعفن يوجد عادة في التربة والسماد الطبيعي والنباتات والفواكه والخضراوات المتحللة.

ويؤثر “الفطر العفني” على الجيوب الأنفية والمخ والرئتين، ويمكن أن يهدد حياة المصابين بالسكري أو المصابين بنقص المناعة الشديد، مثل مرضى السرطان أو المصابين بفيروس نقص المناعة المكتسبة “الإيدز”.

وبدأ الحديث عن الفطر الأسود منذ أيام، مع إعلان الهند رصد انتشار متسارع للمرض ضمن المصابين والمتعافين من فيروس كورونا.

وأعلنت السلطات الصحية في الهند الأسبوع الماضي أن عدد حالات الإصابة بالفطر الأسود القاتل تجاوزت 8800 حالة، ضمن انتشار متواصل للمرض ينذر بتحوله إلى وباء في البلاد.

لذلك ربط البعض المرض بفيروس كورونا، وعبروا عن خوفهم من انتشاره في بلدانهم كما ينتشر وباء كورونا.

ويقول المختصون إن الفطر الأسود يتمكن ممن يعانون فقدان أو نقص المناعة.

وتكون مناعة المصابين بفيروس كورونا ضعيفة إذ ينهك الأنظمة الدفاعية للجسم مما يسهل دخول الفطريات وانتشارها في الجسم، مثل الفطر الأسود.

وسوم :