السفير الإسرائيلي في المغرب يفشل في إيجاد مقر لبعثته

بعد اكثر من ستة أشهر على وجوده في المغرب، لم يتمكن السفير الإسرائيلي في المغرب دافيد غوفرين من الحصول على مقر لبعثته، وهو الموضوع الذي يعتبر واحداً من المسائل الخلافية بين الرباط والكيان الاسرائيلي.
وحسب المعلومات فإن إسرائيل، وإلى الآن، فشلت في إيجاد مقر رسمي يؤوي ممثلها في المغرب، بعدما رفضت الرباط أن تحظى تل أبيب بأكثر من مكتب اتصال، كما هو مدون في اتفاقية “التطبيع” بين البلدين.
وأكدت المصادر رفض سكان مجموعة من أصحاب الإقامات السكنية في العاصمة الرباط إقامة القائم بأعمال مكتب الاتصال الإسرائيلي في الرباط معهم، كما أن ملاك بعض الشقق الفاخرة رفضوا تأجير منازلهم للبعثة الإسرائيلية.
ويحرص غوفرين منذ وصوله إلى المغرب على تقديم نفسه اسماً دائم الحضور في الأخبار، وذلك من خلال اعتماد سياسة ترويجية مبنية على التعاقد مع كبريات المؤسسات الإخبارية في المغرب من أجل تغطية تحركاته.

وسوم :