قضاء الكرمة بالأنبار يعاني نقصا حادا في الخدمات الأساسية

قال قائمقام قضاء الكرمة أحمد الدليمي، إن قضاء الكرمة شرقي محافظة الأنبار، يعاني من نقص حاد بعدد من الخدمات الأساسية (ماء وكهرباء وخدمات صحية وبلدية).

وأوضح الدليمي، أن هناك مستشفى طوارئ لكنه لا يسد حاجة السكان، فالكرمة مازالت بحاجة إلى مستشفى عام، رغم أنها قيد الإنشاء، معربا عن أمله استكمال العمل بيها ودخولها الخدمة خلال السنتين القادمتين.

وأكد أن المناطق التي عادت إليها العائلات النازحة لم تكتمل إعادة تأهيلها حتى الآن، ومازالت بحاجة إلى محولات كهربائية وأسلاك وشبكات.

وتابع: أن بعض المناطق التي عاد النازحون إليها مؤخرا، مازالت تعاني نقصاً حاد في خدمة الطاقة الكهربائية، مما يؤثر سلبا على خدمة المياه أيضاً.

وبشأن جهود إدارة القضاء بغلق ملف النزوح، أشار الدليمي إلى أن قرابة 95% من العائلات النازحة عادت إلى مناطق سكناها الأصلية في الكرمة، لكن مازال إغلاق هذا الملف بحاجة إلى دعم كون هناك عدد من المناطق تفتقر لبعض الخدمات.

وسوم :