قضية رجل الدين و’كرسي جابر’.. صاحب محل الذهب ينشر فيديو توضيح

نشر صاحب محل للذهب، الثلاثاء، توضيحاً على خلفية جدل واسع أثاره مقطع نشره يوثق شراء رجل دين مصوغات لزوجته بمبلغ طائل.

وقال صاحب المحل في فيديو نشره عبر صفحة المحل  (20 تموز 2021)، إنّ “هدف نشر الفيديو كان التبرك برجل الدين، وليس الإساءة إلى العمامة”.

وأكّد، أنه “عمد إلى حذف الفيديو بعد أن استشعر المساس بالحوزة إثر انتشاره بشكل واسع”.

وقدم الشاب، اعتذاره إلى الحوزة “في حال كان هناك إساءة لها”.

 

 

ونفى بيان، الثلاثاء، انتماء رجل دين ظهر في مقطع مصور وهو يشتري ذهباً بمبلغ طائل لزوجته إلى الحوزة الدينية.

وقال البيان الذي وقعه “طلاب في الحوزة”، وتلقى “ناس” نسخة منه، (20 تموز 2021)، “انتشر مقطع يظهر فيه رجل معمم يدعى سيد علي الصافي وهو يقوم بشراء الذهب ووضعه أمام الكاميرات في عنق ويد زوجته”.

وأضاف، إن “الحوزة لم تعرف الرجل إطلاقاً، ويبدو من إخراج الفلم وأسلوب الحديث فيه أنه عمل مدبر يراد منه إسقاط العمامة وتشويه سمعتها وهناك إياد خارجية تدعم وتؤيد وتحرض على مثل هذه الأعمال، والقصد واضح هو النيل من علمائنا ورجال ديننا الذين يشهد لهم جميع العقلاء بالاتزان والإخلاص والسلوك المعتدل، وهؤلاء مراجعنا الأبرار أصبحوا مضرب المثل بالقيم والتدين وتفقد العوائل المتعففة والأيتام والدفاع عن المظلومين”.
وتابع البيان، “ندين ونستنكر كل عمل مخل بسمعة المؤسسة الدينية النقية، ونقول لمن يساهم في ترويج مثل هذه المقاطع المخلة أن يستعد للعقاب والحساب يوم القيامة، إضافة للأثر الوضعي الذي يترتب في الدنيا على مثل هذه الأفعال الدنيئة”.

وختم بالقول، “علينا أن نتوجه إلى الله بالتوبة وطلب المغفرة ليرفع عنا البلاء وما تعانيه البشرية من محن كثيرة جداً”.

 

وسوم :