حكومة علاوي لن تسلم من الغطرسة الأمريكية.

333

أسرار اتفاق جديد بين علاوي وامريكا.

بلغتني معلومات مؤكدة تكشف عن اتفاق عقده رئيس الوزراء المكلف محمد علاوي مع الأمريكان بعد اجتماعات عقدت الاسبوع الماضي بمقر اقامة السفير الكندي في بغداد، حضرها السفير الامريكي ماثيو تولر ومسوولين عسكريين أمريكيين ومن الناتو وعراقيين.
وتؤكد المعلومات انه تم الاتفاق على : –

1. تأجيل مناقشة ملف انسحاب القوات الامريكية من العراق الى مابعد انتهاء الانتخابات المبكرة، وهو مطلب أمريكي.

2. قاعدة (عين الأسد) خط أحمر لن تدخل في أي مفاوضات مستقبلية.

3. ينحصر الانسحاب حاليا على التواجد العسكري الامريكي بالمناطق الشيعية (بلد، التاجي، تلعفر)، وتنقل القوات الى قواعد امريكية في أربيل.

4. الوجود العسكري الامريكي سيكون تحت علم (الناتو) وليس العلم الامريكي، وقد حصل (الناتو) الخميس الماضي على موافقة مبدئية بتجديد اتفاق التعاون مع قواته حال التصويت على حكومة علاوي.

هذا الاتفاق هو ماسيكفل للسيد محمد علاوي دعما دوليا، قد يحد كثيرا جدا من التدخلات الخارجية بالشؤون الداخلية العراقية، خاصة بما يتعلق بالاحتجاجات الشعبية، ومواقف بعض القوى المعارضة، بجانب تذليل بعض العقبات الاقتصادية والمالية التي قد تعيق أداء حكومته.

مراقب



التعليقات مغلقة

عذراً التعليقات مغلقة لا يمكنك اضافة تعليق.