الأكثر مشاهدة

عمار الحكيم : لن نسمح ان يُترك شبابنا وحدهم يواجهون هذا البحر المتلاطم من التُهم وما يسمى بـ “الحرب الناعمة” على مجتمعنا

تسريبات نيوز وكالة اخبار عراقية شاملة

كلمة السيد عمار الحكيم بمناسبة يوم الشهيد العراقي 2020

اهم ما جاء في كلمة الحكيم بمناسبة 1 رجب #يوم_الشهيد_العراقي :

(نريد وطن) انضج الشعارات التي رفعت في المظاهرات الجماهيرية المطلبية

كنا منذ اللحظة الأولى مساندين وداعمين للحراك السلمي وللمطالب الحقة والمشروعة التي كفلها الدستور والقانون

الحراك الجماهيري كشف اننا امام مسار جديد ومختلف عن مسار عام ٢٠٠٣ وسيعبر عن نفسه في الانتخابات المبكرة

نحن امام جيل لا تناسبه المفاهيم وألاساليب التي عشناها بعد اسقاط الدكتاتورية ولم تعد تلبي واقع العراق وشعبه

هنالك خطط تحاك من وراء الحدود هدفها تضليل شبابنا وتشويه منظومتهم القيمية والتاريخية من خلال حرب الاشاعات والتُهم الجاهزة

لن نسمح ان يُترك شبابنا وحدهم يواجهون هذا البحر المتلاطم من التهم وما يسمى بـ “الحرب الناعمة” على مجتمعنا

اننا في العراق على مفرق طريقين لا ثالث لهما اما العودة الى الوراء بحروب ونزاعات داخلية أو الاستمرار في التقدم نحو بناء الدولة وحفظ سيادتها وفرض القانون على الجميع بلا تمايز

ادعو القوى السياسية وجميع الناشطين والنخب المجتمعية وعشائرنا الغيورة وشبابنا الشجعان الى تأسيس المشروع الوطني العراقي

في ظل صراع المشاريع الاقليمية والدولية على الجغرافية العراقية وتشتت المواقف الداخلية لابد من ولادة مشروع يؤسس لعراق سيّدٍ ومستقر ومزدهر

السيد عمار الحكيم : أية دولة لا تستطيع حصر السلاح بيدها ستبقى ضعيفة أية دولة تسمح بنشوء وجودات عقيدية أو قومية مسلحة ستبقى ضعيفة ’ والسلاح والمسلح يجب ان يكونا ضمن اطار القانون والمؤسسة العسكرية والامنية فقط.

من المؤسف أننا مختلفون في فهم السيادة ومفهومها فحين يستشهد قادة عراقيون بصواريخ اجنبية يبرر البعض ويستنكر البعض الآخر وحين تقصف البعثات الدبلوماسية بصواريخ خارجة عن القانون فيبرر البعض ويستنكر البعض الاخر.

ساهمت المفوضية المسيسة والمال السياسي واستخدام القوة والسلاح خارج اطار الدولة وحرب الملفات في تراجع الديمقراطية

آن الاوان لنسترد ديمقراطيتنا من مخالب قوى اللادولة والفساد ولابد من بناء جهاز المفوضية ليكون مستقلاً بالكامل عن الحزبية والانتماءات الضيقة

تقسيم ابناء الشعب تبعا للتظاهرات الى (جوكريةٍ وذيول ) أمر غير مقبول بالمطلق

موقفنا السياسي ينطلق من تشكيل حكومة انتقالية تحصل على ثقة مجلس النواب في أسرع وقت ممكن وحل مجلس النواب قبل نهاية المدة بشهرين

اذا لم يكن هناك امن انتخابي تام فان قوى اللادولة ستعود اقوى واكبر وتتحول الى غول يبتلع الدولة والامة

وسوم :