مصافي التكرير في العراق تحافظ على مستويات الإنتاج رغم حظر التجوال الوقائي

58

صرح وكيل وزارة النفط العراقية بأن طاقة مصافي التكرير في العراق حافظت على مستوياتها الإنتاجية البالغة حاليا 600 ألف برميل يوميا لتأمين متطلبات الاستهلاك الداخلي من المشتقات النفطية رغم إجراءات حظر التجوال الوقائي بسبب تفشي  فيروس كورونا.
وقال حامد يونس الزوبعي لصحيفة “الصباح” العراقية الصادرة اليوم الأحد “إن وزارة النفط حرصت خلال مدة حظر التجوال الوقائي على الاستمرار بتكرير معدلات النفط الخام بالمصافي البالغة 600 ألف برميل يوميا لضمان تأمين خزين كبير من المشتقات النفطية بمستودعات الخزن ببغداد والمحافظات رغم قلة الطلب الداخلي عليها”.
وأوضح “أن تأمين الخزين أسهم بشكل كبير في تقليل معدل الاستيرادات وإيقاف استيراد مادة البنزين للشهر الحالي التي كانت تبلغ للأشهر الماضية مابين 10-8ملايين لتر يوميا وأن الوزارة قد تضطر لاستيراد البنزين المحسن في ضوء حاجة السوق إليها”.
وذكر المسؤول العراقي “أن عمليات تطوير وحدات التكرير في المصافي الحالية متواصلة لاضافة طاقات جديدة في مصافي الدورة والشعيبة وكربلاء وبيجي والشمال لإضافة طاقات جديدة لتحسين نوعية البنزين وبناء وحدات لتحويل النفط الثقيل إلى منتجات خفيفة.
أشترك معنا بقناة التلكرام
https://t.me/tasrebatnews



التعليقات مغلقة

عذراً التعليقات مغلقة لا يمكنك اضافة تعليق.