فيديو عن قاسم سليماني لمنصة “الجزيرة بودكاست” يثير جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي.. هجوم على المنصة.. وايران ترد

أثارت منصة تابعة لقناة “الجزيرة” القطرية حالة من الغضب عبر وسائل التواصل الاجتماعي، بعد أن أذاعت فيديو ترويجيا عن حلقة تتناول شخصية قاسم سليماني القائد السابق لفيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني ووضعته في “صف واحد” مع مارغريت ثاتشر ونابليون بونابرت وطه حسين، فيما ردت وكالة أنباء فارس الإيرانية شبه الرسمية على إشادة القناة بسليماني ووصفته بـ”الجندي” الذي كرس حياته لخدمة الإسلام والثورة الإسلامية وعزتها وكرامتها.

تقرير وكالة أنباء فارس جاء بعنوان “اشادة قناة الجزيرة بالقائد الشهيد سليماني تثير حنق قناة العربية”، وقالت فيه: “نشرت قناة الجزيرة على حساب منصتها الجزيرة بودكاست على موقع التواصل الاجتماعي تويتر مقطع فيديو عن القائد الشهيد سليماني سبقته بالعبارات التالية: لمع نجمه في الحرب الإيرانية العراقية، ثم انطلق بعدها مهندساً لمعظم معارك إيران الخارجية، تاركاً بصماته في أكثر بقاع المنطقة التهاباً: سوريا، اليمن، العراق، وغيرها، وكاد اغتياله أن يشعل حربا عالمية ثالثة، فمن هو قاسم سليماني؟”

وأضافت فارس: “جاء في مقطع الفيديو: أنا قاسم سليماني، الجندي الذي كرس حياته لخدمة الإسلام والثورة الإسلامية وعزتها وكرامتها.. الاسم الذي يهابه الشيطان الأكبر والعدو الصهيوني”، لافتة إلى أن الفيديو “اثار حنق قناة العربية التي قالت إن قناة الجزيرة تمجد سليماني وتصفه بالشهيد المجاهد في سبيل الله”.
وعرض مقطع الفيديو على منصة “بودكاست الجزيرة” ليتم وضعه في “صف واحد” مع مارغريت ثاتشر ونابليون بونابرت وطه حسين أثار تفاعلا واسعا بمواقع التواصل الاجتماعي، انهالت التعليقات المستغربة لتناول شخصية مثل سليماني بسبب تدخل ايران في الكثير من البلاد العربية منها سورية ولبنان.

وفي الفيسبوك، قال الناشط السياسي السوري محمد صبرا: “الجزيرة بودكاست تحولت لمجرد فرع من فروع الإعلام الحربي لميليشيا الحرس الثوري الإرهابية، بتمجيدها للمجرم الإرهابي قاسم سليماني قاتل الأطفال في سوريا والعراق”.
وتابع: “هو سقوط إنساني وأخلاقي قبل أن يكون سقوطا إعلاميا.. ‏سليماني مجرم وتمجيده بهذه استهتار بدماء الشهداء السوريين”.
أما على تويتر، فقد انهالت التعليقات كان من بينها، تغريدة لمستخدم يدعى سفيان السامرائي، قال فيها: “قناة الجزيرة منبر الإسلام السياسي الإرهابي. كم من شباب الوطن العربي قتلتم ودمرتم مستقبل من تبقى منهم؟، وبعد أن تحولتم إلى منبر لتجنيد هذه العصابات اليوم تروجون وتطبلون لأكبر مجرم وقاتل شرد الملايين بسبب فيلق القدس الإجرامي الذي يقوده”.

من جانبه، قال المستخدم المويجد: “انظروا كيف تدعم قطر ممثلة بذراعها الإعلامي الجزيرة، الحرس الثوري الإيراني، المصنف إرهابيا على القوائم الأميركية”.
وقال ناشط معارض إيراني، يدعى بورنا: “لا أعتقد أن هناك أي سر بشأن مدى ارتباط قناة الجزيرة القطرية بنظام الملالي في إيران. مجرد إلقاء نظرة على المدافعين والأشخاص التابعين لجماعات الضغط، التي يتم استضافتهم على القناة كخبراء بشأن إيران”.

وأشار الباحث السياسي والإعلامي أنسو تومار، إلى أن “الجزيرة” نشرت إعلان “البودكاست” ثم أزالت الرابط من حسابها في تويتر، معيدا نشر رابط للفيديو.
وكتب محمد الملا في تغريدة: “وصفت الجزيرة قاسم سليماني بالرمز.. تم عمل له حلقة بودكاست ومسحها لاحقًا.. قاسم سليماني الذي قتل الأبرياء وسفك الدماء شرد الأطفال وهدم الأوطان وكان يحارب كل ماهو عربي.. الجزيرة يوم فارسية ويوم عثمانية لكن الاكيد انها لا تتحلى بصفات العروبة الأصيلة”.

ويشار إلى أن اللواء قاسم سليماني قتل إلى جانب أبومهدي المهندس، نائب رئيس الحشد الشعبي في ضربة أمريكية وجهتها قرب مطار بغداد الدولي مطلع يناير/ كانون الثاني 2020.
ويذكر أنه وفي 8 أبريل/ نيسان، صنفت أمريكا الحرس الثوري كنظمة إرهابية، إذ قال وزير خارجية أمريكا، مايك بومبيو، في مؤتمر صحفي: أعلن عن نيتنا بتصنيف الحرس الثوري الإسلامي الإيراني، بما في ذلك فيلق القدس، كمنظمة إرهابي خارجية وفقاً للمادة 219 من قانون الهجرة والتوطين.

وسوم :