الأكثر مشاهدة

وزير التخطيط يعلن عن تخصيص (262) مليون دولار، لتوفير الخدمات في القرى الفقيرة، ومخيمات النازحين، ضمن مشاريع الصندوق الاجتماعي للتنمية

أعلن السيد وزير التخطيط الأستاذ الدكتور خالد بتال النجم، اليوم الثلاثاء، عن توجيه اعمال الصندوق الاجتماعي للتنمية، نحو دعم المحافظات الأكثر فقرا، ومخيمات النازحين، التي مازالت موجودة في بعض المحافظات، من خلال تنفيذ المزيد من مشاريع الخدمات.
جاء ذلك خلال لقاء السيد الوزير، بالادارة التنفيذية للصندوق الاجتماعي للتنمية، واستراتيجية التخفيف من الفقر، بحضور وكيلي الوزارة، للشؤون الفنية والادارية.

واشار السيد الوزير، الى تخصيص (262) مليون دولار، من قرض البنك الدولي الممنوح للصندوق، لتنفيذ المشاريع الخدمية في القرى الفقيرة، بالاعتماد على نسبة الفقر وعدد السكان، مبينا اهمية المشاريع التي تنفذ تحت مظلة الصندوق، لتمكين المواطنين في القرى الفقيرة، من الوصول الى الخدمات الاساسية، التي تشمل مشاريع الماء والمجاري والصحة والتعليم، وبحسب الأولويات التي يحددها السكان، لافتا إلى ان هذه المشاريع أسهمت في توفير فرص عمل مناسبة لابناء تلك القرى، فضلا تعزيزها لثقة المواطن بالدولة والحكومة، لكونها تعتمد التخطيط من الأسفل إلى الأعلى، مشددا على تطبيق المعايير التنموية في تنفيذ المشاريع في ضوء الوثائق القياسية للتعاقدات الحكومية.

ودعا السيد وزير التخطيط، المجتمع الدولي، ومنظمات الامم المتحدة إلى مساندة جهود الوزارة والحكومة العراقية، في توفير ظروف حياتية افضل للنازحين في مخيمات النزوح، والعمل على تأمين متطلبات عودتهم إلى مناطقهم، ضمن توجهات اعادة الاعمار وتحقيق الاستقرار في المناطق التي تعرضت لاحتلال داعش الإرهابي.

الى ذلك، استعرضت السيدة المدير العام التنفيذي للصندوق الاجتماعي للتنمية، نجلاء علي مراد،واقع عمل الصندوق، والمشاريع التي يجري تنفيذها في محافظات المثنى وصلاح الدين ودهوك، والخطوات المقبلة، لشمول عدد من المحافظات الأخرى، وفقا لمعياري الفقر وعدد السكان، مبينة وجود ارتياح كبير من قبل سكان القرى المشمولة، بالدعم، وتطلعاتهم للحصول على المزيد من الخدمات، لتحسين واقع حياتهم.

وسوم :