د. نوفل ابو رغيف ، غياب الميزانيات اللازمة وتغيير الحكومات المتكرر ساهم في تأخير العديد من مشاريع وزارة الثقافة وانجازاتها

د. نوفل ابو رغيف ،هناك مباحثات لعودة مهرجان بابل الدولي بنسخة رصينة

سعد محمد الكعبي

قال د. نوفل ابو رغيف وكيل وزارة الثقافة والسياحة والاثار ان وزارته اعادت هيكلة نفسها في مدة قياسية من أجل تحقيق حضور افضل بعد استراحة كوفيد والتحولات المعروفة.

مضيفا ان المتابعة الحثيثة والمباشرة من قبل وزير الثقافة انتهت الى انجاز الهيكلة الجديدة للوزارة وإكمال خطتها الاستراتيجية عبر فريق احترافي متخصص.

واكد ابو رغيف في تصريح صحفي ان هنالك بنية تحتية ثقافية مهمة في مرافق الوزارة ، تحتاج لدعم المؤسسات المالية لأعادة تأهيلها وان جهودنا تتكامل مع كل من يدعم الثقافة العراقية ويعزز مكانتها وحضورها ونأمل من المعنيين تعزيز ذلك في المستقبل القريب، مشيرا في الوقت نفسه الى غياب الميزانيات اللازمة وتغيير الحكومات المتكرر ساهم في تأخير العديد من مشاريع الوزارة وانجازاتها المؤجلة.

وعن السب الرئيس في غياب وقلة الانشطة والمهرجانات الثقافية والفنية والمشاريع الخاصة بالوزارة عزا ذلك الى انعدام الدعم المالي مؤكدا دعم الوزارة اللوجستي والمعنوي للفعاليات والمهرجانات التي تقيمها المنظمات والجهات المدنية.

وبيـتَـن ابو رغيف ,ان وزير الثقافة يواصل جولاته الميدانية في المحافظات لمعالجة ما يتعلق بواقع السياحة والاثار في العراق باتجاه جعله رافداً اقتصاديا فاعلاً , وهناك تواصل مستمر مع محافظ بابل وفريقه المتخصص مع الوزارة لحسم عودة مهرجان بابل الدولي بنسخة رصينة.

وعن المنحة السنوية للمثقفين والفنانين والادباء اوضح ابو رغيف ان الوزارة تواصل جهدها لإعادتها لتحقيق دعم معنوي بالقدر المتيسر أملاً بأطلاقها خلال العام الحالي.

وسوم :