ماذا تعرف عنها.. حملة لحث الجمهور العراقي على زراعة شجرة ألبيزيا (صور)

نفذ طلبة الدراسات العليا/ماجستير/قسم العلاقات العامة في كلية الإعلام جامعة بغداد، بإشراف استاذ مادة حملات العلاقات العامة المساعد استاذ الدكتورة ريا قحطان، حملة بهدف زيادة المساحات الخضراء وتقليل التلوث البيئي وزيادة نقاء الجو.

في بادرة مجتمعية متميزة وبجهود ذاتية، وبخطوات جدية وإيجابية نابعة من صميم العلوم البيئية لمحاربة ارتفاع درجات الحرارة المرتفعة في مدينة بغداد انطلقت حملة لزراعة شجرة (ألبيزيا) ذات الفاعلية العالية على تلطيف الجو في الصيف كوننا مقبلون على فصل الصيف.

ورفعت الحملة شعار #لهواءعذبنزرع_ألبيزيا، وتمتاز هذه الشجرة بقدرتها على ترطيب الأجواء وتقليل الحرارة.

كما ان هذه الشجرة استخدمت كمهدئ خفيف حيث يخفف بسرعة مشاعر التوتر والقلق، لأولئك الذين يعانون من هرمونات التوتر المزمن في الجسم، يمكن البيزيا مساعدتهم في العثور على بعض السلام والهدوء في عقولهم والاسترخاء في نهاية المطاف.

وتضمنت الحملة توزيع مطويات وبوسترات للتعريف بأهمية الحملة.

من جانبها، قالت استاذ المادة والمشرف على الحملة، المساعد استاذ دكتورة ريا قحطان، إنه “تم اختيار موضوع الحملة بعد مداولات مطولة وعرض الكثير من الموضوعات التي تخص المجتمع العراقي، ومن ثم تم وقع الاختيار على موضوع لحث الجمهور العراقي على زراعة نوع من الأشجار وهي (ألبيزيا) المنتشرة بشكل كبير في مجمع الجادرية التي لها فوائد كبيرة على البيئة العراقية ومنافعها كثيرة”.

وأضافت: “بعد اختيار موضوع الحملة تم توزيع المهام على الطلبة وعددهم 21 طالبا”، مبينة بالقول: “وتطلبت الحملة من اعضائها قراءة الكثير عنها وسؤال خبراء الزراعة العراقيين والإطلاع عنها في المصادر المتاحة، وبعدها تولينا المهمة باختصار هذه المعلومات ووضعها في منشورات الحملة وتم تنفيذها”.

وأشارت قحطان، إلى أنه “تم إطلاق حسابات خاصة بالحملة على مواقع التواصل الاجتماعي في الفيسبوك والانستغرام، وتم اختيار هذه المواقع كونها الأكثر شيوعا واستخداما من قبل الجمهوري العراقي”.

وسوم :