القروض المصرفية، باب واسع للنهب

كشف النائب عادل المحلاوي، السبت، (06 شباط، 2021)، خبايا القروض المصرفية التي اُطلقت منذ 2003، فيما رأى أنها باب واسع للنهب.

وقال المحلاوي في بيان، إنه “في الوقت الذي يمر فيه البلد بازمة اقتصادية خانقة، ورغم ما نسمع ويسمع المواطن العراقي عن محاربة الفساد، لا زال من تحايل بطريقة او باخرى يتنعم بما استولى عليه من اموال تحت مسمى القروض”.

وأضاف، أن “من لا يعلم بخبايا هذا الباب الواسع للنهب يعتقد ان القروض منحت بشكل قانوني، والحقيقة ان هناك قروض كبيرة منحت بتدخلات سياسية او بتحايل، ومنها بعض قروض مصرف التجارة العراقيTBI ، وبعض قروض المصرف الزراعي، ومصرف الرافدين”.

وأشار إلى، ان “قسماً كبيراً منها منح وبمبالغ كبيرة بدون ضمانات، ولم تسدد ويتم غض الطرف عنها، ولما تشكله هذه القروض من هدر في المال العام”.

ودعا المحلاوي، “الحكومة الى فتح هذا الملف والتدقيق في القروض التي اعطيت بعد عام 2003 وضرورة تفعيل الية التسديد والا فان السكوت عنها يعتبر تواطئا او تقاعسا في الحفاظ على المال العام”.

وسوم :